• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

تسلم شهادة عضوية الإمارات بالجمعية العالمية للشرطة النسائية لتصبح الأولى على مستوى المنطقة

سيف بن زايد يشهد افتتاح مؤتمر الشرطة النسائية الأول 2012

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 فبراير 2012

أحمد عبدالعزيز

شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أمس، افتتاح أعمال المؤتمر الأول للشرطة النسائية الإماراتية 2012 تحت عنوان “العمل الشرطي.. أفق جديد للمستقبل” والذي يعقد في أبوظبي ويستمر لمدة ثلاثة أيام بحضور ممثلين عن الشرطة النسائية من 12 دولة عربية وأوروبية.

والتقى سموه جين تومسلي رئيسة الجمعية العالمية للشرطة النسائية، وممثلات جمعيات الشرطة النسائية في الإمارات وبريطانيا والأردن وسلطنة عمان.

وكانت أعمال المؤتمر قد بدأت أمس تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، حيث تسلم سموه من رئيسة الجمعية العالمية للشرطة النسائية، شهادة الاعتماد الرسمي لجمعية الشرطة النسائية الإماراتية، وانتسابها للجمعية العالمية للشرطة النسائية، لتصبح العضو رقم 26 عالمياً، والأول في البلاد العربية ومنطقة الشرق الأوسط.

ورحب سموه بالمشاركات في المؤتمر الأول للشرطة النسائية في أبوظبي، وتبادل معهن الحديث حول المؤتمر وأهدافه في دعم مسيرة العنصر النسائي في العمل الشرطي.

وأكد الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية، في كلمة ألقاها في افتتاح المؤتمر أن دولة الإمارات العربية المتحدة تعتز بدور المرأة المميز والفاعل في المشاركة في مسيرة التنمية والعطاء، بفضل دعم قيادتنا العليا.

وأضاف أن وزارة الداخلية، وبتوجيهات قيادتها الشرطية، حرصت على توفير الإمكانات كافة، وإتاحة الفرص المناسبة لاستقطاب العنصر النسائي في العمل الشرطي منذ الأيام الأولى لقيام الاتحاد. ... المزيد

     
 

الشرطة النسائية

كما تم وضع الخطة اللا منهجية ( التدريب العملي من مشاه واسلحة وغيرها) وأوكل تدريب الشرطة النسائية بعناية ممن عرف بتقواه وورعه ولا نزكي على الله أحدا وهو الملازم أحمد محمود وتم فيما بعد استحداث دورة إعداد مدربات من الشرطيات الأوائل في كل مجال لإعدادهن ليكن مدربات لأخواتهن في المستقبل حيث تم تدريبهن وتهيأتهن بدنيا ونفسياً للتعامل مع أخواتهن بشدة لا ظلم فيها ولين لا ضعف فيه ومن ثم نزلن للميدان كمساعدات مدربات ثم أصبحن مدربات،وقد تم تخرج أول فوج من الشرطة النسائية يقدر عددهن ب 40 مرشحة وتم توزيعن على المطار ومنافذ الدولة ومراكز الشرطة ليتم تأسيس قسم للشرطة النسائية في كل إدارة وقسم شرطة،والدفعة

عمر سامي الساكت | 2012-02-27

الشرطة النسائية - كتاب تاريخ شرطة أبوظبي لسامي الساكت

في عام 1978م أوكلت مهمة إنشاء الشرطة النسائية إلى المقدم سامي أحمد الساكت مدير كلية الشرطة، وكون المجتمع الإماراتي اسلامي محافظ والحمدلله ولضرورة التعامل مع النساء للتفتيش في منافذ الدولة وغيرها من المهام فتم وضع الخطة المقترحة لذلك والجدول الزمني لها والجدير بالذكر بأنه لم يكن هنالك أي متطلبات أو تكاليف تذكر فقد كانت التجهيزات عبارة عن خيم بسيطة وتجهيزتها بالمكيفات وبعض المستلزمات الضرورية ولكن البسيطة وذلك في مقر كلية الشرطة كقسم مخصص للمرشحات ولكن بفاصل عن كلية الشرطة للرجال وقد تم وضع النظام الداخلي للشرطة النسائية ووضع الخطط التدريبية المنهجية (الدراسية والنظرية) بالتشاور مع المختصين والم

عمر سامي الساكت | 2012-02-27

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا