• الاثنين 12 رمضان 1439هـ - 28 مايو 2018م

«جنايات دبي» ترجئ قضيتي اختطاف فتاتين

الحكم في قضية اختطاف طفلة مارس المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 فبراير 2012

محمود خليل

حددت محكمة الجنايات بدبي يوم 7 مارس المقبل للنطق بالحكم بقضية خطف طفلة تبلغ من العمر 6 أيام والمتهم فيها زائر من الجنسية الهندية، يبلغ من العمر 35 عاماً، فيما أرجأت المحكمة قضيتي اختطاف أخريين تتهم النيابة العامة في الأولى موظفاً حكومياً من الجنسية الخليجية، وفي الثانية محاسباً من الجنسية العربية.

وتظهر تفاصيل القضية الأولى التي أوردتها النيابة العامة، أن الزائر خطف الطفلة من والدتها بطريق الحيلة، وهدّد تحت تأثير الخمر برمي نفسه والطفلة من شرفة الغرفة في حال الاقتراب منه.

وأفادت والدة الطفلة، بأن الزائر المتهم يرتبط بالأسرة بصلة قرابة، واتصل بها وطلب منها مشاهدة الطفلة، ولم تمانع، فحضر إلى الشقة التي تسكنها مع زوجها ووالدتها، لكنها لم تسمح له بالدخول لكونه كان ثملاً وقتذاك، وعرضت عليه أن يتوجه إلى مركبته وهناك ستمكنه من مشاهدة الطفلة، مبينة أن المتهم هرب بطفلتها مستغلاً عودتها لجلب غطاء رأس الطفلة.

وتابعت أن المتهم اتصل بها وأخبرها بأنه توجه إلى غرفته في الفندق فلحقت به، وطلبت منه إعطاءها ابنتها لكنه رفض، واستدعت زوجها، لكن المتهم هدّد بإلقاء نفسه من الشباك مع الطفلة في حال محاولة سحب الطفلة بالقوة منه.

وقال والد الطفلة إن المتهم سمح لزوجته إرضاع الطفلة حينما شرعت بالبكاء، لكنه عاد لأخذها منها بعد أن انتهت من ذلك، ولفت إلى أنهم أبلغوا الشرطة بعد أن يأسوا من إقناعه بإعادة الطفلة، مشيراً إلى أن المتهم أعلمه بأنه أقدم على ذلك بسبب فقدانه ابنه الموجود في بلده.

وفي القضية الثانية، أوضحت النيابة العامة أن الموظف الحكومي اختطف فتاة تبلغ من العمر 18 عاماً، وهي من ذات جنسيته بعد أن رفضت هي وعائلتها طلبه الزواج منها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا