• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مراهقة تلد في سريرها دون أن تدري بحملها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 مايو 2016

الاتحاد نت-مصطفى أوفى

أصيب والدا مراهقة أميركية بصدمة كبيرة عندما اكتشفا مولوداً جديداً في غرفتها بينما كانا يرتبان سرير ابنتهما في مدينة تشولا فيستا بولاية كاليفورنيا.

ونقلت صحيفة «ديلي ميل» أن المراهقة، البالغة من العمر 17 عاماً، اعترفت لاحقاً لوالديها أنها أنجبت المولود لكنها قالت إنها لم تكن تعلم بأنها حامل.

وتم استدعاء الإسعاف حيث اكتشف أن المولود كان قد فارق الحياة.

وكان وزن الطفل عادياً ونموه مكتملاً لكن الشرطة قالت إنها لم تعثر على آثار حادث مدبر بخصوص وفاته.

وأضاف بيان شرطة المدينة أنه «بدا أن الطفل ولد منذ ساعات وربما أيام».

وقال محققو جرائم العنف، الذين تم استدعاؤهم إلى المكان، إن المراهقة هي والدة الطفل وإنها أنجبته قبل فترة تتراوح بين 24 و36 ساعة.

وأكدت الشرطة أنها تقابل شهود عيان وجيرانا وتنسق مع مكتب المحقق الطبي لتحديد ما إذا كانت جريمة قد وقعت.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا