• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  09:45    الكرملين: الأسد زار روسيا أمس الاثنين    

الأمم المتحدة وفرنسا تدينان هجوم قندهار الإرهابي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يناير 2017

وام

أدانت الأمم المتحدة اليوم الهجمات الإرهابية الآثمة التي استهدفت أمس دار الضيافة لوالي مقاطعة قندهار ومنطقة مقر البرلمان في العاصمة الأفغانية كابول.

وقال مكتب الناطق الرسمي للأمين العام للأمم المتحدة في بيان له إن هذه الهجمات الدنيئة أسفرت عن إصابة سفير دولة الإمارات لدى أفغانستان ومحافظ قندهار.. فضلاً عن مقتل العشرات بينهم إماراتيون مكلفون بتنفيذ المشاريع الإنسانية والتعليمية والتنموية في جمهورية أفغانستان. وعبر البيان عن أحر تعازي الأمم المتحدة لأسر الضحايا وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين.

وأعرب عن تضامن المنظمة الدولية مع حكومتي دولة الإمارات وجمهورية أفغانستان وشعبيهما.. مشددًا على دعوتها لتقديم المسؤولين عن هذا الهجوم الآثم إلى العدالة. واعتبرت الأمم المتحدة في بيانها الهجمات العشوائية التي تستهدف المدنيين بمن في ذلك المبعوثون الدبلوماسيون بمثابة انتهاكات لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي ولا يمكن تبريرها على الإطلاق.

وأدانت فرنسا الليلة الماضية الاعتداء الإرهابي الذي استهدف دار ضيافة والي محافظة قندهار الأفغانية. كما أعربت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان لها عن إدانتها الاعتداء الذي وقع قرب مبنى البرلمان في كابول وتسبب في مقتل 30 شخصاً وإصابة العشرات.وقدمت الخارجية الفرنسية خالص تعازيها ومواساتها لعائلات القتلى.. متمنية الشفاء العاجل للمصابين وفي مقدمتهم سفير الدولة لدى جمهورية أفغانستان الإسلامية.

وجددت فرنسا دعمها الكامل للسلطات الأفغانية في حربها ضد الإرهاب.