• الأربعاء 24 ذي القعدة 1438هـ - 16 أغسطس 2017م

حمدان بن محمد يشهد سباق الثنايا للهجن في ميدان المرموم

«حربة» تغرد بكأس مكتوم المفتوح وبندقية الجعدان لـ «رعد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 فبراير 2012

دبي (الاتحاد) - شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم
والشيخ المر بن مكتوم آل مكتوم، منافسات اليوم السابع لسباقات المهرجان الختامي للهجن بالمرموم، والتي خصصت لفئة الثنايا لأبناء القبائل.

وكسبت “حربة” لحمدان سعيد يابر كأس المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم المفتوح للثنايا بعد منافسة ساخنة بين 11 مطية، تنحدر “حربة” من الأب “شاهين” وقطعت مسافة الـ8 كيلومترات في زمن قدره 12 دقيقة و 43 ثانية و7 أجزاء من الثانية، وحلت “مراسيم” لمحمد منصور غانم الخيارين في المركز الثاني، ثم جاءت “كتارا” لعبد الله محمد الخليفي ثالثة على الكأس.

وتوجت “سمحة” لمحمد عتيق بن زيتون بكأس المحليات للثنايا والتي تنحدر من نسل حلت ثالثة على الكأس في مكرمة مهرجان محمد بن زايد آل نهيان بالسوان، كما أنها حاصلة على سيارتين في سباقات المواسم السابقة، وقطعت “سمحة” مسافة السباق في توقيت قدره 12 دقيقة و42 ثانية و8 أجزاء من الثانية.

وفاز “رعد” لسعيد راشد بن غدير ببندقية الجعدان بعد تحدٍ كبير ومهمة صعبة، ليضيف البندقية الثانية بعد أن حصل على الأولى قبل أقل من شهرين في ميدان الشحانية بقطر ضمن سباق ولي عهد قطر، كما أنه حصل على الشلفا الذهبية، وقطع “رعد” مسافة السباق في زمن قدره 12 دقيقة و58 ثانية، تلاه “غزيلان” لمحمد علي بالسعودي ثانياً، ثم “سراب” لسالم حمد بالأسود في المركز الثالث.

وفي الشوط الرابع، أهدت “النايله” لمالكها مبارك محمد زايد الخيارين، سيارة الأبكار بتوقيت بلغ 12,52,7 دقيقة، تلتها “الشحانية” لمسفر مبارك الشهواني، وحلت “النويعس” لجاسم عبد الله حمد العطية في المركز الثالث، وتمكن “رويان” لسالم راشد حمد بن غدير من التتويج بلقب الشوط الخامس، وفاز بالسيارة، وقطع المسافة في 13,19,1 دقيقة، وجاء “شاهين” لمحمد سهيل بالحطم العامري في المركز الثاني، وحل “الأسد” لناصر سالم سعيد معيل الكتبي ثالثاً.

كما فاز “شاهين” لعبيد حمد بريك لحيمر المري بسيارة الشوط السادس، وقطع المسافة في 13,17,5 دقيقة، وحل “الزعيم” لجار الله محمد طالب بن عقيل النابت في المركز الثاني. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا