• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

عبر دراما تضم نجوماً من مصر وسوريا ولبنان

قصي خولي بين العشق والجريمة في «جريمة شغف»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 مايو 2016

رنا سرحان (بيروت)

يواصل قصي خولي تصوير عمله الرمضاني «جريمة شغف»، وذلك بعد اكتمال مشاهد العمل في مصر. وحول الأزمة التي تعرض لها خولي وإنقاذه من الموت، يقول: «ربما كان الأمر مبالغا به قليلا، كل ما في القضية أنه وبعد 36 ساعة عمل متواصل في مصر وتحت أشعة الشمس القوية، شعرت بالتعب الشديد وكأنه دوار بحر، فأغشى عليّ أثناء دخولي لتبديل ملابسي، وكانت نادين وجيسي وجميلة عوض جالسات بجانبي فما كان منهن إلا مساعدتي لاستعادة وعيي».

خولي الذي يشارك في تصوير «جريمة شغف» لمدة عشرة أيام، حيث تنتهي جميع المشاهد ليدخل مرحلة المونتاج ليكون جاهزا للعرض في الشهر الفضيل، يغادر بعدها إلى أميركا لقضاء إجازة طويلة، يستعيد بها حيويته ونشاطه، ويعود بعد رمضان لمتابعة أعماله.

عمل عربي مشترك

وعن تركيز قصي في مسلسل «جريمة شغف» فقط خلال شهر رمضان، يلفت خولي: «هناك عدة أسباب جعلت «جريمة شغف» اختياري الوحيد الذي أطل به على المشاهدين في الشهر الكريم، وذلك لأنه عمل عربي مشترك بالدرجة الأولى، حيث إنه يجمع ممثلين من سوريا ولبنان ومصر وهو ما شدّني في بداية الأمر، كما أن القصة تقدم فيه في قالب بوليسي شائق، كما أن اللوك الذي أظهر فيه في «جريمة شغف» مختلف وخاص وأريد أداء الشخصية بنجاح وعدم الوقوع في فخ التكرار. إنني مؤمن بالمسلسل ومتفائل به، فهو يقدمنا بطريقة جديدة ومغايرة من ناحية طبيعة الطرح وشكل الإخراج والقصة عمليا معتمدة على حبكة مختلفة. كما أننا عملنا على تقديم العمل بدقة متناهية، وعن دوري فأنا أنتمي في المسلسل إلى عائلة سورية تتكون من الأم منى واصف والأخت أمل عرفة، والزوجة جيسي بو عبدو. وعندما أهرب للعيش في مصر أعشق شيرين الفتاة المصرية التي تقوم بدورها نجلاء بدر.

ويضيف خولي: «لا يعني أن رفضي لبعض الأعمال الأخرى، بسبب أنها دون المستوى، لكني أردت التركيز على عمل واحد أجيد فيه دوري وهو «جريمة شغف». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا