• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

حجم بعض الشركات يجعل عملية النمو مهمة صعبة

أسهم قطاع التقنية الأميركي لم تعد مصدراً للأرباح

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 مايو 2016

ترجمة: حسونة الطيب

كان امتلاك أسهم قطاع التقنية الأميركي يشكل أحد المصادر السريعة لجني الأرباح، لكن لم يعد كذلك هذا العام، حيث تراجع القطاع المدرج على مؤشر «ستاندرد آند بورز 500» بنسبة 4% خلال الأسبوع الأخير من الشهر الماضي. وبعد أن قادت شركات الطاقة والاتصالات الريادة في مسيرة الأرباح في 2015، اتجهت الشركات العاملة في مجال التقنية نحو السقوط، متراجعة بنسبة وصلت إلى 3,8% منذ بداية السنة الحالية، مع احتمالات بمزيد من الانخفاض.

وبالنسبة للسوق على نطاقها الواسع، تعتبر العقبات التي تعترض طريق قطاع التقنية مهمة للغاية، نظراً لوضعه كأكبر قطاع في مؤشر «ستاندرد آن بورز 500»، حيث يشكل 20% منه. وباستقبال موسم الأرباح الحالي، لم تبارح السوق مستوى الأرباح القياسي الذي تحقق في مايو 2015، مع تطلعات بمساعدة قطاع التقنية على النهوض لتخطي ذلك المستوى. ومن المتوقع تراجع أرباح قطاع التقنية عموماً بنسبة قدرها 7.7% خلال الربع الأول، مقارنة مع الفترة نفسها من السنة الماضية.

وفي حين تمكنت شركات مثل «فيس بوك» و«أمازون» من تحقيق أرباح، خيبت شركات أخرى كبيرة آمال المستثمرين، بعد إعلان أحدث نتائجها الفصلية. كما خيبت «آبل» التي تشكل وحدها 5% من جملة هذا التراجع وتمثل الثقل الأكبر في مؤشر«ستاندرد آند بورز»، أمل المستثمرين في أول تراجع فصلي في عائداتها منذ ما يزيد على العقد. ويمثل الربع الأول، المرة الأولى التي كانت فيها «آبل» أسوأ عبء على كاهل أرباح قطاع التقنية منذ 2013.

وعانت أسهم «آبل» من انخفاض بنحو 12% بداية الأسبوع من شهر مايو الجاري، في حين لم ترق شركات تقنية أخرى تضمنت «تويتر» و«مايكروسوفت» و«ألفابت» الشركة الأم لـ «جوجل»، إلى تطلعات «وول ستريت» فيما يتعلق بأرباحها للربع الأخير.

وواقع الأمر حاليا، هو أن قطاع التقنية فقد نشاطه وقوته، حيث تحول على سبيل المثال امتلاك أسهم ما يسمى بـ «فانج»، «فيس بوك» و«أمازون» و«نتفليكس» و«جوجل»، إلى عامل تقلب في أداء المحافظ في السنة الماضية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا