• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

نجومنا يغردون دائماً في الصدارة

الرياضات البحرية تسبح بـ«إنجازات» عالمية وكوادر وطنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 مايو 2016

مراد المصري (دبي)

لطالما ارتبط البحر بدولة الإمارات على مر تاريخها الغني والطويل، وهو ما جعل الرياضات البحرية تواصل سيرها على درب الأجداد والآباء، وتحصد الإنجازات العالمية في خطوات ثابتة وواثقة على مدار العقود الماضية، لم تتغير فيها الأمور خلال الدورة الأولمبية الماضية 2012 - 2016، حيث يعد اتحاد الرياضات البحرية بالدولة أحد أنجح الاتحادات على صعيد تنظيم واستضافة البطولات المحلية والخارجية، وتحقيق مراكز الريادة والصعود على منصات التتويج مراراً وتكراراً.

وينتسب للاتحاد عدة أندية متخصصة في هذه الرياضات، وهي: نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، نادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية، نادي الشارقة الدولي للرياضات البحرية، نادي أبوظبي للشراع والتجديف، نادي تراث الإمارات.

فيما يتولى الاتحاد الإشراف على كل المسابقات التي تعنى بكل من: سباقات القوارب الشراعية فئة 22 و43 و60 قدماً، التجديف التراثي، الجيت سكي، القوارب الخشبية السريعة، والقوارب السريعة الحديثة وأبرزها سباقات «الإكس كات»، وغيرها.

كما يتولى الاتحاد مهمة ترخيص كل الأندية الخاصة التي تعنى بالرياضات البحرية، إلى جانب العديد من المسؤوليات من متابعة الرياضيين والإشراف على كل البطولات التي تقام في الدولة، والبطولات الدولية التي تقام بالتعاون معه وبإشرافه أيضاً.

ويشغل سعيد حارب منصب رئيس مجلس الإدارة، كما يضم التشكيل: أحمد إبراهيم محمد نائباً للرئيس، والأعضاء: أحمد عتيق حبروش الرميثي، مايد عتيق المهيري، علي عبدالله الرميثي وميثاء صقر بن غباش، فيما يتولى محمد عبدالله حارب مهمة الإدارة الفنية في الاتحاد. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا