• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

اكتمال الترتيبات لانطلاقة النسخة الـ 12 بنيويورك غداً

18 ألف متسابق في ماراثون زايد الخيري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 مايو 2016

نيويورك (الاتحاد)

أكد المسؤولون في شركة رود رنر المنظمة لماراثون زايد الخيري في نيويورك، اكتمال كافة الترتيبات والتجهيزات لانطلاقة النسخة الـ 12 من السباق غداً في حديقة سنترال بارك، من الناحيتين التنظيمية والإدارية، إلى جانب التنسيق التام مع اللجنة المنظمة العليا للحدث العالمي برئاسة الفريق الركن«م» محمد هلال الكعبي، وبلدية نيويورك، التي عملت على توفير كل أسباب النجاح للماراثون الذي أصبح إحدى العلامات البارزة للمدينة العملاقة.

كما أعلنت الشركة المنظمة لماراثون زايد الخيري في نيويورك، عن وصول عدد المتسابقين المشاركين في السباق إلى 18.500 متسابق ومتسابقة في فترة وجيزة، بعد أن كان حتى الأمس فقط 14000 متسابق، وهو ما يبشر بنسخة استثنائية ومنافسة قوية في الماراثون، والذي أصبح يحظى بمتابعة وشهرة لا حدود لها، لا سيما الهدف الخيري النبيل الذي تم من خلاله إقامة السباق، حيث يذهب ريع الحدث بالكامل إلى مؤسسة «هيلثي كيدني» لمرضى الكلى.

ومن المقرر أن يشارك في النسخة الـ 12 للماراثون، والتي تنطلق غداً، نخبة العدائين والعداءات العالميين، حيث تشهد الانطلاقة مشاركة أبرز 6 متسابقين للرجال والسيدات حالياً، ممن حققوا أفضل الأرقام مؤخراً في مسافة السباق، وهم بالنسبة للرجال: الكيني ويلسون كينيت، والنيوزيلندي زين روبرسون، والإثيوبي نيشوم ميكونين، والذين يسعون إلى تحطيم الرقم القياسي والمسجل باسم العداء الكيني«ليونارد كومون» 27:35 دقيقة في نسخة 2011، في حين لا زالت العداءة الهولندية لورنا كيبلاجات تحتفظ بالرقم القياسي في منافسات السيدات، بعد فوزها بالمركز الأول في نسخة 2002، محققة رقم 30:44 دقيقة.

من جانبة عقد الفريق الركن محمد هلال الكعبي، رئيس اللجنة، ونائبه محمد العامري اجتماعاً، أمس مع وفد مؤسسة هيلثي كيدني ضم، باميلا كولن مسؤولة التبرعات، وجوزيف فاسيلوتي مدير الاتصال الحكومي، وكريستين كوتشمان مسؤولة الفعاليات، وأعرب الوفد عن امتنانه البالغ لحكومة وشعب الإمارات، ولصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، راعي السباق وصاحب فكرته، لأنه لولا السباق والدعم الذي تم تلقيه من خلال الهبات ورسوم الاشتراك، ما تمكنت المؤسسة من تحقيق تلك الطفرة التي شهدتها أنشطتها في السنوات السبع الماضية، على وجه الخصوص.

وأكدت باميلا كولن، مسؤولة التبرعات، «بأن عائدات المؤسسة بلغت مع نهاية الدورة الماضية للسباق 145 مليون دولار، مما مكنها من توسيع دائرة نشاطها وزيادة نسبة المستفيدين من العلاج المجاني للحالات المستعصية في الولايات المتحدة وخارجها، وهذا الرقم يعني أن عائد العام الماضي وحده بلغ 40 مليون دولار، نظراً لأن المؤسسة كانت قد أعلنت في اللقاء الذي تم بين الجانبين، بسفارة الإمارات في واشنطن، أن العائدات وصلت إلى 105 ملايين دولار. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا