• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

قلق لدى «التعاون الإسلامي» بشأن انتهاكات في سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 فبراير 2012

جاكرتا (د ب ا) - أعربت المفوضية الدائمة والمستقلة لحقوق الإنسان بمنظمة التعاون الإسلامي عن عميق قلقها بشأن انتهاكات حقوق الإنسان في عدة دول أعضاء وخاصة سوريا. كما أعلنت عن استيائها إزاء حرق نسخ من القرآن الكريم بأفغانستان، وما ترتب عن ذلك من خسائر في الأرواح. وذكرت وكالة الأنباء الوطنية الماليزية “برناما” أن ذلك جاء في أول اجتماع رسمي لها بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا، وأن أعضاءها الثمانية عشر حددوا حقوق المرأة والطفل، والحق في التنمية والتعليم وتشجيع البحث العلمي كأولويات يجب أن تحظى بالاهتمام العاجل. وقررت المفوضية في ختام لقائها اعتماد قضايا دائمة على جدول أعمالها، تشمل الحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية والثقافية في دول المنظمة، وحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية وباقي الأراضي المحتلة.