• الجمعة 08 شوال 1439هـ - 22 يونيو 2018م

الأحمر يطالب بضغط دولي لإنقاذ اليمن من مشاريع إيران التدميرية

المخلافي: لا مشاورات مع الانقلابيين للمناورة وإضاعة الوقت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 يناير 2018

الرياض (الاتحاد، وكالات)

أكد نائب رئيس الوزراء اليمني وزير الخارجية، عبدالملك المخلافي، أن حكومة بلاده لن تخوض أي مشاورات مع ميليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران قبل تنفيذ الخطوات التي تجعل من المشاورات جدية وترمي إلى سلام حقيقي مستدام وليس للمناورة وإضاعة الوقت.

وأشار إلى أن الظروف الراهنة التي يعانيها الشعب لم تعد تحتمل السكوت أو القبول بمناورات جديدة للانقلابيين، مؤكداً أنه لن يكون هناك مشاورات مع الميليشيات إلا بعد التوقف عن الجرائم بحق السياسيين والمدنيين وإطلاق كافة المعتقلين في السجون بلا استثناء ووقف إطلاق الصواريخ ووقف الاعتداءات على المدن وحصارها والسماح بوصول الإغاثة الإنسانية إلى المواطنين دون اعتراضها أو إعاقة عملها.

وجدد خلال لقائه أمس نائبة سفير الولايات المتحدة لدى اليمن آنَا اسكروجيما دعم حكومة بلاده لجهود الأمم المتحدة والمبعوث الخاص للأمين العام إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد،لإيجاد حل سلمي وفقاً للمرجعيات الثلاث.

وأكد أن الحكومة تعمل على التواصل مع القوى السياسية وتدعوها للاستجابة لدعوة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي لجميع الأطراف بمختلف انتماءاتها للاصطفاف مع الحكومة الشرعية والتحالف العربي لمجابهة الخطر الأكبر المحدق باليمن والمنطقة المتمثل بميليشيات الحوثي المدعومة من النظام الإيراني. وأوضح أن الحكومة تعمل حالياً مع التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية على إعداد خطة متكاملة لضمان كفاءة وسرعة وصول المساعدات الإنسانية والإغاثية إلى مستحقيها في جميع مناطق اليمن وعبر جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية وتأمين ممرات آمنة لوصولها إلى المواطنين.

وأشادت نائبة السفير الأميركي بدور الحكومة اليمنية، معتبرة أن الحكومة هي الشريك الحقيقي للمجتمع الدولي في جهود تحقيق السلام وان الولايات المتحدة تثمن وتدعم جهود الحكومة اليمنية في الوقت الذي تدين فيه الممارسات القمعية كافة التي لا تخدم السلام. وأكدت أهمية المسار الأممي، وضرورة دعم جهود مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، معتبرة أن الوقت الراهن بخطورته وتلاحق الأحداث فيه يمثل فرصة مهمة أمام القيادة السياسية اليمنية والفعاليات السياسية لتوحيد الجهود في سبيل استعادة الدولة وتحقيق السلام في اليمن، مشددة على الأهمية التي تمثلها الجهود المبذولة من أجل توحيد القوى السياسية والحفاظ عليها. ... المزيد