• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تخفض التكلفة 24% وتنتج 15 مليون جالون يومياً

«غليلة» أفضل مشروع عالمي في تحلية المياه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مايو 2016

محمد صلاح (رأس الخيمة)

حصلت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء على جائزة أفضل مشروع عالمي في تحلية المياه عن محطة التحلية الخاصة بالهيئة في منطقة غليلة والتي جرى افتتاحها العام الماضي ونفذتها شركة «أكوا تك» الأميركية.

وقال محمد محمد صالح مدير عام الهيئة: «إن المنظمة العالمية للمياه منحت الهيئة جائزة أفضل مشروع عالمي في تحلية المياه بسبب تخفيض تكلفة الطاقة المستخدمة في التحلية،ومن ثم تخفيض كلفة التحلية»، مشيراً إلى أن نموذج ومواصفات المحطة أصبحت معتمدة عالمياً لدى المنظمة وغيرها من الجهات المعنية بتحلية المياه.

وأشار إلى أن الهيئة ووفقاً لرؤية الإمارات 2021 وتوجيهات قيادتنا الرشيدة، تمتلك الآن سجلاً عالمياً مرموقاً في مجال تحلية المياه ، سواء بالتقنية الحديثة المستخدمة في تلك المحطات أو عبر بناء محطات صديقة للبيئة تراعي الظروف البيئية المحيطة بها. وذكر أن الشركة المنفذة لمحطة غليلة وهي «أكوا تك» الأميركية نجحت في تخفيض الطاقة بنسبة 24% ومن ثم تقليل تكلفة إنتاج المياه الناتجة عنها بنفس القيمة، وهو ما يساوي نحو 8 ملايين درهم سنوياً، لافتاً إلى أن هذه المحطة التي تنتج 15 مليون جالون يومياً وفق تقنية التناضح العكسي هي من المحطات صديقة البيئة، وتختلف عن الأساليب المستخدمة في المحطات البخارية القديمة والمعروفة بتكلفتها التشغيلية العالية.

وأوضح صالح أن هذه المحطة التي بلغت تكلفة إنشائها 320 مليون درهم ساهمت بشكل كبير في رفع جودة المياه في شبكة الهيئة برأس الخيمة منذ إنشائها، مبيناً أن هناك مواصفات جديدة روعي تنفيذها في هذه المحطة، من بينها تنفيذ نظام المصافي لمنع العوالق والأسماك من الدخول إلى مضخات السحب، إلى جانب الوحدات للمعالجة الابتدائية لتعويم الشوائب بوساطة الهواء المذاب والمعروف بتقنية «داف»، كما تضم المحطة وحدات فلاتر أوتوماتيكية 150 ميكرون للتخلص من أي عوالق أخرى إلى جانب 20 وحدة فلترة متناهية الدقة، 0.25 ميكرون لتهيئة المياه للدخول لمرحلة التحلية، حيث تضم المحطة 6 وحدات للتحلية تحت ضغوط عالية لفصل المياه المحلاة عن راجع المياه زائدة الملوحة، حيث تنتج كل وحدة من هذه الوحدات 2.5 مليون جالون يومياً، كما تم تنفيذ مأخذ المياه على بعد 560 متراً من الشاطئ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض