• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«الخارجية الأميركية»:

علاقاتنا مع دول الخليج استراتيجية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مايو 2016

دينا جوني (دبي)

أكد مارك تونر، نائب المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأميركية، أن الولايات المتحدة ملتزمة بعلاقات دبلوماسية قوية وبنّاءة مع دول مجلس التعاون الخليجي، وملتزمة كذلك بالعمل مع شركائها في المنطقة لمجابهة المخاطر التي تواجههم لاسيما فيما يتعلق بالملف الأمني ومحاربة الإرهاب والتنظيمات المتطرفة.

وبخصوص الوضع في سوريا، قال إن هناك عملية سياسية تجمع الفاعلين السياسيين من المعارضة السورية بالنظام السوري من خلال جولات تفاوض مباشرة، سعياً للوصول إلى حل سياسي ينهي الأزمة هناك، مع إدراك الولايات المتحدة بهشاشة الهدنة إلا أنها تعوّل على المفاوضات التي ستُعقد في جنيف الأسبوع المقبل.

وأواضح تونر خلال جلسة حوارية ضمن فعاليات اليوم الثاني للمنتدى بعنوان «مستقبل العلاقات الدبلوماسية الأميركية العربية، قدمها نارت بوران، الرئيس التنفيذي لقناة سكاي نيوز عربية، أن الولايات المتحدة ملتزمة بتقديم المزيد تجاه الأزمات التي تواجهها منطقة الشرق الأوسط في سوريا واليمن والعراق.

وحول تعامل أميركا مع الإرهاب والمسؤولية التي تتحملها بعد خروجها من العراق، تاركة الساحة للتنظيمات الإرهابية للتمدد، قال تونر إن الإرهاب تمدد في العراق عقب الانسحاب الأميركي، وتنامي خطر تنظيم داعش، الذي أصبح يمثل تهديداً حقيقياً للمنطقة والعالم، مشيراً إلى الدور الأميركي في مساعدة الحكومة العراقية وتجهيز الجيش العراقي في الحرب ضد الإرهاب، والدور المؤثر للتحالف الدولي في مواجهة تنظيم داعش.

وعن شعور البعض في المنطقة بعدم جدية الولايات المتحدة في مواجهة الإرهاب، قال إن أميركا ملتزمة بتقديم مزيد من الدعم لوضع حد للنزاعات في سوريا والعراق، وأنها تدرك ما تواجهه المنطقة من أزمات، مشيراً إلى دعم الولايات المتحدة للتحالف الدولي في العراق، والذي تمكن خلال الفترة الماضية من توجيه ضربات قوية لتنظيم داعش أفقده 40٪ من الأراضي التي احتلها في العراق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض