• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

«الأندية» بديل «القارات»

توصية بإقامة مونديال قطر شتاءً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 فبراير 2015

الدوحة (أحمد سليم)

قدم فريق عمل كأس العالم لكرة القدم توصية بإقامة نهائيات مونديال قطر 2022 في فصل الشتاء لتفادي درجة الحرارة المرتفعة. وأبلغ رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الصحفيين أمس أن لجنة (الفيفا) أوصت بإقامة البطولة في مدة زمنية أقصر من المعتاد في نوفمبر وديسمبر 2022. وقال سلمان بن إبراهيم إن كل الخيارات سيجرى مراجعتها في اجتماع «الفيفا» الشهر المقبل، حيث يتوقع أن يتم التصديق على التوصيات من قبل اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي.

من جهته، رأى أمين عام الاتحاد الدولي جيروم فالكه أن: «نوفمبر- ديسمبر، هو الحل الوحيد لإقامة مونديال 2022». وتقام نهائيات البطولة عادة في فصل الصيف شهري يونيو ويوليو، وقال حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث المسؤولة عن الاستعدادات لكأس العالم إن قطر في طريقها للانتهاء من كل المشروعات المتعلقة باستضافة الحدث، ومستعدة لقبول القرار النهائي من الفيفا بشأن توقيت إقامة البطولة. وأوضح: «نحن ملتزمون بأي قرار تتخذه اللجنة المنظمة لكأس العالم ونعدكم بتنظيم بطولة مبهرة».

ولن تستضيف قطر بطولة العالم للقارات عام 2021 حسب المعتاد في الدول المستضيفة لكأس العالم عندما تستضيف مونديال 2022، على أن يقام كأس العالم في الدوحة خلال فصل الشتاء، وتحديداً خلال شهري نوفمبر وديسمبر، حسب ما أوصى به الاجتماع الثالث والأخير لفريق عمل لجنة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) المكلف بتحديد موعد إقامة مونديال 2022، لتفادي درجة الحرارة المرتفعة. وأوصت اللجنة أن يكون كأس العالم للأندية الذي يقام خلال ديسمبر عام 2021، هي البطولة التي تستضيفها الدوحة لتكون بمثابة بروفة أخيرة للحدث العالمي الكبير، على أن يعلن المكتب التنفيذي لـ «الفيفا» في اجتماعه برئاسة جوزيف بلاتر يومي 19 و20 مارس القادم بمدينة زيوريخ السويسرية موعد وتاريخ مونديال 2022.

ويعقد ظهر اليوم في الدوحة مؤتمر صحفي موسع للجنة المحلية للمونديال وأمين عام «الفيفا»، لكشف تفاصيل آخر التطورات المتعلقة بتنظيم المونديال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا