• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«التنين» يصل بريسبين تمهيداً لمواجهة السعودية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 يناير 2015

بريسبين (الاتحاد)

أكد ماك شان، مدير المنتخب الصيني، أن فريقه يمتلك أسرار المنتخبات الخليجية المشاركة ببطولة كافة بفضل المدرب الفرنسي آلان بيران الذي يتولى قيادة «التنين» بالبطولة، وسبق له تدريب العديد من الأندية بالمنطقة بداية بالعين، ومروراً بالخور والغرافة وأم صلال والمنتخب الأولمبي القطري. وجاء حديث مدير المنتخب لـ «الاتحاد» فور وصول البعثة الصينية ظهر أمس إلى مدينة بريسبين الأسترالية تمهيداً للقاء السعودية السبت المقبل في الجولة الأولى للمجموعة الثانية بالدور الأول.

وأوضح شان، أن التحضيرات الصينية جيدة للغاية لكن المجموعة التي وقع فيها تجعل الأمور كافة ممكنة ومهمة بلوغ الدور الثاني بحاجة لمضاعفة الجهود، وقال: «القرعة لم تكن رحيمة معنا بوجود منتخبات كوريا الشمالية وأوزبكستان والسعودية، لكننا مستعدون بشكل جيد للمنافسات، ومسابقة الدوري توقفت قبل فترة بالصين، مما جعل الأمر أسهل لإقامة معسكر وخوض مباريات ودية». وفيما يتعلق بالمباراة الأولى التي يخوضها الفريق أمام السعودية، قال: «بالنسبة لنا جميع الأمور واضحة، وسنخوض اللقاء بهدف تحقيق نتيجة إيجابية لبلوغ الدور ربع النهائي على أقل تقدير».

وحول المنتخب الإماراتي والفرق الأخرى المشاركة، قال: «مدربنا لديه فكرة جيدة ويعلم المنتخبات الخليجية جيدا، لقد عمل لمدة طويلة بالمنطقة ولا توجد أسرار بالنسبة له، المنتخب الإماراتي قوي للغاية ونتوقع أن نراه بالدور المقبل». وتابع: «لقد تابعنا عدداً من مباريات الفريق الإماراتي خلال الفترة الماضية، وقد حقق نتائج جيدة وأداء قوياً، اعتقد أن حظوظه باجتياز الدور الأول ستكون متاحة له بشكل وافر وأمر مشروع بالنسبة له، لا أحفظ أسماء اللاعبين جيدا لكن هناك أصحاب مهارة عالية». وأقام المنتخب الصيني حصة تدريبية مسائية فور وصوله أمس، فيما من المقرر أن يقيم حصتين تدريبيتين صباحية ومسائية اليوم للتحضير للمباراة المقبلة، على أن يعاود التدريب بشكل طبيعي بحصة واحدة يومياً خلال الأيام التالية.

كرة القدم تتصدر الصحف الأسترالية في سابقة «تاريخية»

بريسبين (الاتحاد)

تصدرت التغطية الخاصة بنهائيات أمم آسيا صفحات الرياضة في الصحف الأسترالية، وتحديداً الصادرة في مدينة بريسبين في سابقة تاريخية بالنسبة لكرة القدم، التي لا تعد اللعبة الشعبية الأولى في البلاد، فيما تستحوذ عدة مسابقات أخرى اهتمام الجماهير حاليا أيضا. وجاء الدعم الأكبر للحدث من الصحف المحلية التي خصصت صفحات يومية تتضمن لقاءات مع نجوم منتخب «الكانجارو»، ومتابعة المستجدات بالنسبة للمنتخبات الأخرى، إلى جانب الإعلانات بالصفحات، وتقديم الخصومات على تذاكر المباريات، مع إقامة مسابقة يتم من خلالها منح 40 فائزا تذاكر مجانية. وتحدث الصحفي ماركو مونتيفيردي مراسل صحيفة كورير ميل الأسترالية حول الموضوع، وقال:« إنه أمر غير معقول بالنسبة لي، لطالما كانت كرة القدم تعاني عدم الاهتمام أو الحصول على التغطية الملائمة بحكم عدم الاهتمام الكبير بها، إنه المرة الأولى بالفعل التي تتصدر فيه اللعبة صفحات الرياضة هنا، وأشعر بسعادة كبيرة لنيل هذه الفرصة». وأضاف:«أتابع نادي بريسبين رور الذي يمثل المدينة في الدوري الأسترالي، وقد انتظرت حتى يوم تتويجهم باللقب لكي أحصل على صفحة كاملة لهم، لكن اليوم يتم الطلب مني بإعداد ثلاث صفحات أو أكثر، وهو أمر لا يحصل بالنسبة لكرة القدم هنا».

وحول تطور الاهتمام بكرة القدم عموما، قال:«هناك شعبية متزايدة لها، وقد ساهمت الصفقات الأخيرة بمنحها دفعة كبيرة، حيث جاء تعاقد نادي سيدني مع الإيطالي أليساندرو ديل بييرو في مكانة، حيث كانت جميع المباريات التي تخوضها الفرق أمامه تحظى بحضور جماهيري يتخطى المعدل الاعتيادي». وأوضح الصحفي المتخصص بكرة القدم، أن توقيت المباريات بالدوريات الأوروبية يجعل من الصعب أحيانا كير متابعة المباريات التي تقام في الصباح الباكر بتوقيت استراليا، وهو ما جعل الدوري الانجليزي الأكثر شعبية هنا بحكم أن المباريات تنطلق الساعة العاشرة مساء أحيانا، وهو أمر منطقي نسبياً، مقارنة بمباريات تنطلق الخامسة، أو السادسة صباحاً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا