• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لتطوير سبل دعم المستثمرين

«خليفة الصناعية» تنجز المرحلة الأولى من التحوّل إلى الخدمات الإلكترونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أنجزت موانئ أبوظبي المرحلة الأولى من أتمتة الخدمات التي توفرها لمستثمريها في مدينة خليفة الصناعية، لتبسيط وتسريع عملية تقديم ومتابعة طلبات المستثمرين الخاصة بالتراخيص وأذونات الإشغال وتأشيرات الإقامة، وغيرها. وتقدم المدينة الصناعية خدماتها الإلكترونية من مركز خدمة المستثمرين والعملاء في مكاتبها بالطويلة، حيث يقوم نظام الإعداد والتجهيز باستقبال الطلبات وإرسال رسائل المتابعة لتنبيه المستثمرين حول حالة الطلب. تمثل المرحلة الأولى ترقية الخدمات الشاملة للطلبات في المدينة الصناعية، بينما تهدف المرحلة الثانية إلى تقديم خدمات الإنترنت للمستثمرين عبر الموقع الإلكتروني لمدينة خليفة الصناعية، بما يتماشى مع أفضل الممارسات، ويهدف إلى تطوير مستويات خدمة العملاء في موانئ أبوظبي.

وتعليقاً على أهمية المبادرة، قال مانع سعيد الملا، الرئيس التنفيذي لمدينة خليفة الصناعية: «تهدف هذه المبادرة، المتمثلة في أنظمة الإعداد والتجهيز التي نطورها في هذه المرحلة، إلى أتمتة خدمات المستثمرين، لتقليص الوقت المستغرق في التعامل مع طلبات المستثمرين، وتطوير سبل الدعم التي نوفرها لعملائنا. لقد حرصنا بشدة على الالتزام بأقصى معايير الجودة في تنفيذ هذه المرحلة الأساسية من ترقية الخدمات التي ستعتمد عليها المراحل المقبلة، لتوفير الخدمات الإلكترونية لمستثمرينا على الموقع الرسمي لمدينة خليفة الصناعية».

وأضاف الملا، مؤكداً حرص إدارة المدينة الصناعية على خدمة عملائها، بقوله: «سيبقى اهتمامنا الشخصي والدعم الذي يوفره الفريق الفني دون تغيير. من خلال هذه المبادرة تبحث مدينة خليفة الصناعية- كعادتها- عن سبل جديدة لتعزيز تجربة العميل».

أثبت التحول إلى النظام الرقمي للتعامل مع طلبات المستثمرين في مدينة خليفة الصناعية نجاحاً في عملية إصدار 20 فئة من شهادات عدم الممانعة وأذونات الإشغال، فضلاً عن تقديم الوثائق اللازمة لاستصدار أكثر من 20 عملية مختلفة مثل الرخص التجارية والصناعية، التخطيط العمراني والإنشاءات والتشغيل، تأشيرات الهجرة وشهادات الجمارك. أضف لذلك التسريع التدريجي في التعامل مع استفسارات العملاء وتلبيتها، والمساهمة في تزويد المستخدم بالتقارير الفنية لأكثر من 35 فئة من الطلبات الخدمية.

يذكر أن توجّه مدينة خليفة الصناعية لتوحيد قنوات الخدمة سيسهم مباشرة في تعزيز النوعية والجودة، لتقديم المعلومات الشاملة للمستثمرين لدعمهم في اتخاذ القرار لمصلحة أعمالهم. وسيقوم النظام برصد وتتبع زمن الاستجابة، من أجل ضمان سرعة تلبية متطلبات العملاء التي تخدم إدارة المدينة الصناعية في اتخاذ القرارات المبنية على معلومات دقيقة ومحدثة. وكانت مدينة خليفة الصناعية قد نالت مؤخراً شهادة الجودة ISO 9001: 2015 الأكثر انتشاراً في العالم، الأمر الذي يؤكد قدرتها على تقديم منتجات وخدمات نوعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا