• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب     

«الأعلى للطاقة في دبي» يعتمد خارطة كثافة استهلاك الطاقة في الإمارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مايو 2016

دبي (الاتحاد)

قام المجلس الأعلى للطاقة في دبي بمراجعة وتنفيذ خارطة كثافة استهلاك الطاقة في دبي لتعريف المناطق ذات الاستهلاك العالي والعمل على ترشيد المياه والكهرباء، وترأس سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الاجتماع الأربعين للمجلس، والذي عُقد أمس في مقره.

حضر الاجتماع سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، أحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس، وأعضاء المجلس سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لشركة بترول الإمارات الوطنية (أينوك)، وعبدالله عبد الكريم، مدير عام دائرة شؤون النفط، وسالم بن مسمار، مساعد المدير العام لقطاع رقابة البيئة والصحة والسلامة في بلدية دبي، ووليد سلمان، نائب رئيس لجنة دبي للطاقة النووية، وناصر بوشهاب، المدير التنفيذي، للاستراتيجية والحوكمة المؤسسية في هيئة الطرق والمواصلات، وكيرون فيرقسون، مدير عام هيئة دبي للتجهيزات، وفريديريك شيمين - المدير العام لمؤسسة دبي للبترول.

وقال سعيد محمد الطاير-نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي: «تطبيقاً لاستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، تمت مناقشة مبادرة أينوك لاستخدام وقود الغاز الطبيعي المضغوط للمركبات كوقود بديل، بما يسهم في دعم اقتصادنا الوطني وحماية البيئة تحقيقاً للتنمية المستدامة والمحافظة على الموارد من أجل الأجيال المقبلة».

وأضاف: «تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة وتحقيقاً لرؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021 لجعل دبي مدينة متكاملة ذكية مستدامة ومبتكرة في إدارة مواردها، وتحسين جودة الحياة فيها وترسيخ مكانتها كنموذج يحتذى به عالمياً، تم خلال الاجتماع أيضاً مراجعة واعتماد تنفيذ خارطة كثافة استهلاك الطاقة في دبي لتعريف المناطق ذات الاستهلاك العالي والعمل على ترشيد المياه والكهرباء، ويهدف مشروع خارطة كثافة الطاقة في دبي إلى دمج بيانات مباني إمارة دبي مع بيانات استهلاك الطاقة بهدف إيجاد آلية لتحليل ورصد الاستهلاك وإيجاد الحلول اللازمة للحد من الاستهلاك المرتفع، بما يتماشى مع استراتيجية خفض الطلب على الطاقة بنسبة 30% بحلول عام 2030».

من جانبه، قال أحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس الأعلى للطاقة في دبي: «تم استعراض المشاريع والمبادرات والبرامج الاستراتيجية، حيث تم الاطلاع على مقترح يعنى بتفعيل الشراكة بين القطاع العام والخاص لتشجيع مشاركة القطاع الخاص في مشاريع البنية التحتية في إمارة دبي المستقبل، كما تم الاطلاع على التقرير المالي السنوي للمجلس الأعلى للطاقة في دبي للعام 2015».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا