• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

خلال حفل نظمته دائرة التنمية الاقتصادية بدبي

منصور بن محمد يكرم الفائزين في برنامج المنشآت الصديقة للمستهلك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 مايو 2016

دبي (الاتحاد)

كرم سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، أمس، الفائزين في برنامج المنشآت الصديقة للمستهلك الخاص بتقييم القطاعات الاقتصادية والحيوية بإمارة دبي وفق تقييم واستطلاع رأي المستهلكين، وذلك في دورته الرابعة للعام 2015.

وقام سموه أمس خلال حفل خاص نظمته دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، بتكريم المنشآت السبع الفائزة ضمن 60 مشاركاً على مستوى القطاعات كافة، إلى جانب تكريم كل من: مجموعة الشايع واللولو هايبر ماركت لتصدرهما أعلى نسبة رضا للمستهلك «مكرر» على مستوى المنشآت التجارية المشاركة في البرنامج.

ويهدف برنامج المنشآت الصديقة للمستهلك إلى تعزيز العلاقة ما بين التاجر والمستهلك من خلال تحفيز المشاركين في التركيز على متطلبات العملاء من الدرجة الأولى والسعي إلى رفع مستوى جودة الخدمات المقدمة بين أوساط المستهلكين وتقديم أفضل خبرات التعامل وأكثرها احترافية لجميع طبقات المجتمع بمختلف الثقافات، وبالتالي رفع مستوى نوعية الخدمات المقدمة في إمارة دبي التي تمثل واجهة التسوق والشراء على مستوى الدولة ومنطقة الشرق الأوسط.

ونالت مجموعة الشايع أعلى نسبة في تصنيف المنشآت الصديقة للمستهلك بمجموع 85 نقطة من حيث الخدمة المميزة للعملاء، إضافة إلى تصدرها المركز الأول على مستوى قطاع البيع بالتجزئة لتحتل بذلك المرتبة الأولى مكرر في تصنيف المنشآت للعام 2015، وحاز اللولو هايبر ماركت على المركز الأول بمجموع 85 نقطة مناصفة مع مجموعة الشايع، كما تصدرت اللولو هايبر ماركت قطاع منافذ البيع «هايبر ماركت» كأفضل المتاجر أداءً.

وجاء ترتيب الفائزون في سائر القطاعات كالآتي: مجوهرات داماس (قطاع الذهب)، حيث حصل على مؤشر ثقة 84 نقطة، وهوم سنتر (قطاع المفروشات)، حيث حصل على مؤشر ثقة 84، وفونو لخدمات التوزيع (قطاع الإلكترونيات) الحاصل على مؤشر ثقة 83، ومجموعة جمعة الماجد للسيارات (قطاع السيارات)، حيث حصل على مؤشر ثقة 82، وسكند كب كافية (قطاع المقاهي)، حيث حصل على مؤشر ثقة 79 نقطة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا