• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

30% نمو صادرات ألمانيا إلى إيران

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 فبراير 2015

برلين (رويترز)

أظهرت بيانات مكتب الإحصاءات الاتحادي أمس، أن صادرات ألمانيا لإيران قفزت 30 % العام الماضي إلى 2٫4 مليار يورو، بفضل تخفيف العقوبات الغربية على طهران مع تقدم المحادثات الخاصة بالبرنامج النووي الإيراني.

وتعد ألمانيا أكبر شريك تجاري لإيران في أوروبا، ونجمت الزيادة في الصادرات العام الماضي - وهي الأكبر في عشر سنوات - عن بيع آلات ومنتجات زراعية وأدوية، بحسب ما ذكره مكتب الإحصاءات. ومن بين الشركات الألمانية التي اضطرت لخفض أنشطتها في إيران بسبب تشديد العقوبات «سيمنس». وتملك شركات أخري مصالح في إيران، منها «باير» وشركتا المرافق «إي.أون» و«آر.دبليو.إي».

وقال فولكر تريير، من غرفة تجارة «دي.آي.اتش.كيه» في ألمانيا: «في بداية 2014، جرى تخفيف العقوبات، وهو ما سمح بالتأمين على الشحن البحري وتوريد قطع غيار السيارات والطائرات».

وإذا توصلت إيران إلى اتفاق نووي مع القوي الغربية ستتاح فرص كبيرة للشركات الألمانية. وقال تريير «من الممكن مضاعفة الصادرات خلال السنوات الخمس المقبلة. في عام 2005 بلغت نحو خمسة مليارات يورو. نريد العودة لذلك في المدى القصير».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا