• الخميس 02 ذي الحجة 1438هـ - 24 أغسطس 2017م

للتخلص من التراجع المتواصل للبورصة المصرية

شركات مصرية تدرج أسهمها في بورصات دولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 فبراير 2012

محمود عبدالعظيم (القاهرة) - بدأت شركات مساهمة مصرية مسجلة في بورصة القاهرة، اتخاذ العديد من الإجراءات القانونية الهادفة لتحويل أسهمها إلى شهادات إيداع دولية وإدراجها في البورصات العالمية وفي مقدمتها بورصتا لندن وجنيف.

ويأتي تحرك هذه الشركات في إطار خطط ترمي للتخلص من ضغوط التراجع المتواصل للبورصة المصرية وتأثرها السلبي بمجريات الأحداث السياسية بالبلاد، ما أطاح بقيم العديد من الأسهم البارزة والتي كانت تمثل الحصان الرابح للمستثمرين في البورصة المصرية في السنوات الماضية.

وتتوزع خطط الشركات المصرية الراغبة في التحول إلى شهادات إيداع دولية بين الانسحاب كلية من البورصة المصرية وتسجيل كامل رأسمالها في إحدى البورصات العالمية، حال استيفاء شروط هذه البورصات، أو تحويل جزء من رأسمالها إلى شهادات إيداع دولية مع الإبقاء على تداول محدود للأسهم في بورصة القاهرة، انتظارا لإمكانية تحسن أوضاع السوق واستقرار الموقف السياسي في مصر في الشهور القادمة.

وجاءت تحركات هذه الشركات بعد نجاح العديد منها في تسجيل كامل أسهمها في بورصات عالمية وهو الأمر الذي جرى لأسهم أوراسكوم للسياحة والفنادق التي تم تسجيل رأسمالها بالكامل في بورصة جنيف بمساع من رئيس مجلس ادارتها والحائز على حصة الأغلبية فيها سميح ساويرس.

وكانت شركات مصرية أخرى قد أصدرت شهادات إيداع دولية توازي حصة من رأسمالها منذ سنوات ويجرى تداول هذه الشهادات في بورصة لندن وفي مقدمة هذه الشركات "موبينيل" و"اوراسكوم للفنادق" و"حديد الدخيلة" و"المصرية للأسمدة" و"البنك التجاري الدولي" و"البنك الأهلي سوسيتيه جنرال" و"المجموعة المالية هيرمس".

شهادات الإيداع ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا