• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تونس في ذكرى الثورة: دحر الإرهاب أساس تحقيق التنمية

السبسي يقرر عقد مؤتمر وطني لوضع استراتيجية لـ«تحصين الشباب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 يناير 2016

تونس (وكالات) أكد الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي أن المعركة ضد الإرهاب لازالت طويلة وتتطلب التحلي باليقظة الدائمة ورص الصفوف وحشد الطاقات والإمكانات والصداقات لاجتثاث هذه الظاهرة الخبيثة من جذورها. ودعا الرئيس التونسي في كلمة ألقاها أمس، بمناسبة الذكرى الخامسة للثورة في تونس التي اطاحت نظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي في 14 يناير 2011، جميع القوى في البلاد إلى التمسك بالأمل ورفع وتيرة العمل والإسراع في سن القوانين والقيام بالإصلاحات الضرورية لتحقيق التقدم الاقتصادي والرفاه الاجتماعي المنشودين لاسيما عبر تشغيل الشباب. وأعلن عن عقد مؤتمر وطني حول الشباب في الربيع بهدف وضع الاستراتيجيات والآليات التي من شأنها رفع الظلم والحيف عنهم ووقايتهم من اليأس الذي يعرضهم إلى التلاعب بعقولهم وغسل أدمغتهم والإلقاء بهم في ساحات المعارك، وإنشاء لجنة من المختصين لمراجعة النصوص القانونية حتى تنسجم مع الروح التحررية التي ميزت الدستور الجديد، إلى جانب إلغاء كل القوانين القمعية التي لم تعد تتلاءم مع العصر. وأوصى السبسي بالعمل على إيجاد آليات فعالة لمقاومة جميع أشكال العنصرية والتمييز على أساس المذهب والعرق ولون البشرة. كما دعا الشعب التونسي وأحزاب الأغلبية البرلمانية والمنظمات، إلى مساندة الحكومة حتى تواجه التحديات وتحقق النجاحات المطلوبة، مؤكداً العزم على استكمال بناء ما وصفه «بالصرح الديمقراطي» ومواصلة بناء دولة المؤسسات والمواطنة الحرة عبر تفعيل الهيئات الدستورية التي تم إقرارها وتعزيز الحريات الفردية. وفي وقت سابق أمس، أكد رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد أن كسب الحرب على الإرهاب» شرط أساسي لتحقيق التنمية ورفع التحديات لاسيما بعد أن تجاوزت البلاد نهائياً التسلط والاستبداد. ودعا الصيد في كلمة للمناسبة نفسها للعمل من أجل تحقيق أهداف الثورة، مطالباً بالعمل على تحقيق استحقاقات الثورة لاسيما ما يتعلق منها بتأمين مقومات العيش الكريم للشعب التونسي. ودعا في الوقت ذاته جميع الأطراف من أحزاب ومنظمات ومجتمع مدني، لحماية مبادئ الثورة لاسيما من آفة الإرهاب التي تستهدف كيان الدولة ومؤسسات النظام الجمهوري. وكانت رئاسة الجمهورية أعلنت الليلة قبل الماضية أن السبسي قرر الإفراج في إطار «عفو عام» عن 1178 سجيناً من ضمنهم 885 محكوما عليهم بسبب استهلاك مادة مخدرة لأول مرة، وذلك بمناسبة الذكرى الخامسة للثورة التونسية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا