• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أكد أن أمام الأسد الكثير من العمل

بوتين: نحقق في مشاكل وثغرات طالت عملياتنا في سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 مايو 2016

موسكو (وكالات)

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس، أن العملية العسكرية الجوية التي تشنها بلاده في سوريا، تضمنت نحو 10 آلاف طلعة أصابت أكثر من 30 ألف هدف، ما أدى إلى حدوث تحول كبير في القتال والتصدي للإرهاب بهذه البلاد المضطربة، مقراً في ذات الوقت، بأنها كشفت عن «مشاكل وثغرات» بالنسبة للجيش الروسي تحتاج إلى التحقيق، ولفت إلى أنه لا يزال أمام القوات السورية «الكثير من العمل الذي يتعين القيام به» موضحاً في اجتماع لقادة الجيش وشركات انتاج الأسلحة في منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود أمس، «أن القوات الجوية الروسية نفذت أكثر من 10 آلاف طلعة ضد البنى التحتية للارهاب الدولي في سوريا، وشنت عدداً كبيراً من الضربات استهدفت أكثر من 30 ألف هدف بما في ذلك 200 منشأة نفطية».

وذكر الرئيس الروسي أن قاذفات القنابل الاستراتيجية نفذت 178 طلعة في سوريا و تم إطلاق 115 صاروخ كروز من سفن حربية وغواصات وقاذفات قنابل استراتيجية روسية لقصف أهداف في سوريا ، مؤكداً أن الضربات ضد تنظيم «داعش» وجبهة «النصرة» المرتبطة بـ«القاعدة» كانت «دقيقة وقوية وفعالة»، مستدركاً بالقول «الوضع هناك معقد ولا يزال يتعين على الجيش السوري القيام بالكثير».

وأعرب بوتين عن أمله في أن يؤدي التعاون مع الولايات المتحدة إلى تغييرات جذرية في هذا البلد، مجدداً التأكيد أن القوات السورية تمكنت بدعم من القوات الجوية الروسية، من تحرير 500 بلدة بما في ذلك «جوهرة الحضارة الإنسانية مدينة تدمر»، مشدداً على أن القضية الأساسية تتمثل حالياً في خلق الظروف لتحقيق التسوية السياسية في سوريا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا