• الجمعة 22 ربيع الآخر 1438هـ - 20 يناير 2017م

نائبة إسبانية تثير الجدل باصطحاب رضيعها إلى البرلمان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 يناير 2016

مدريد (أ ف ب)

أثار اصطحاب نائبة إسبانية طفلها البالغ من العمر خمسة أشهر الى البرلمان جدالاً في إسبانيا أمس الخميس، وهو فعل أرادت منه إظهار الصعوبات التي تواجه النساء في التوفيق بين العمل والحياة العائلية.

واعترض وزير الداخلية المحافظ خورخي فرنانديز دياث على هذا الفعل وقال «لم أحب ذلك.. ليس هذا مكانا مناسبا لوجود الأطفال».

وكانت النائبة المنتخبة حديثا كارولينا بيسكانسا البالغة من العمر 44 عاما أخذت مكانها في اجتماع البرلمان حاملة طفلها ذا الأشهر الخمسة الذي لا تفارقه، مثيرة موجة تعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكتب أحد المستخدمين ساخرا «لن تدوم الجلسة طويلا، فبكاء الطفل لن يدع أحدا يسمع شيئا».

وقالت النائبة «هناك نساء كثيرات في إسبانيا لا يقدرن أن يربين أطفالهن كما يرغبن، ولا يمكن أن يذهبن الى أعمالهن معهم».

واتخذت صحفية «إل باييس» موقع الدفاع عن كارولينا بيسكانسا، واصفة ما فعلته بانه ضروري.

وسبق أن فعلت النائبة الايطالية في البرلمان الاوروبي ليتشيا رونتزولي الشيء نفسه حين اصطحبت طفلها البالغ شهراً واحداً الى البرلمان، في محاولة لجذب الاهتمام الى قضية النساء العاجزات عن التوفيق بين العمل والعائلة. ويناصر حزب بوديموس الذي تنتمي اليه النائبة الإسبانية قضايا النساء، ومن مطالب هذا الحزب تأمين دور حضانة مجانية كافية لأطفال النساء العاملات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا