• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م

«تدوير» تؤكد مطابقة المنتجات المواصفات العالمية

أبو ظبي ..إعادة تدوير 50 طناً من الإطارات في مـدى أربع سنـوات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 مايو 2016

ناصر الجابري (أبوظبي)

كشف مركز إدارة النفايات في أبوظبي «تدوير»، أن إجمالي إنتاج مصنع إعادة تدوير الإطارات بلغت نحو 50.23 طن منذ إنشاء المصنع 2012، وحتى نهاية العام الماضي.

وأشار «تدوير» إلى أن كمية الإنتاج ارتفعت من 3500 طن في العام 2012 إلى 12000 طن في 2013، فيما وصل الإنتاج في العام 2014 إلى 20.73 ألف طن، فيما تجاوزت العام الماضي 14000 طن.

وأكد تصدير 45% من إجمالي مبيعات الإطارات المعاد تدويرها منذ بداية التصدير في العام 2013 إلى مناطق مختلفة حول العالم، منها دول الخليج العربي والهند وباكستان وكوريا الجنوبية.

وأوضح أن مصنع الخليج للمطاط في مدينة العين يعتبر المصنع الوحيد في إمارة أبوظبي الذي يعالج الإطارات المستعملة ويحولها إلى مواد أولية، ومن ثم إلى منتجات واستخدام بعضها في صناعة المطاط، والأنابيب التي تستخدم في صناعة الأرضيات المطاطية، والأرضيات الخاصة بحدائق الأطفال، وكذلك في صناعة البيتامين التي تدخل في رصف الطرق.

ولفت «تدوير» إلى نجاح المصنع في الوصول إلى صفر من نفايات الإطارات المستعملة في مطمر العين، بعد تدوير كل الإطارات التي كانت موجودة في المطمر منذ الثمانينيات.

ونوه بأن المصنع يهدف إلى الحفاظ على البيئة، وتشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في هذا المجال بالشراكة مع حكومة أبوظبي ، مشيراً إلى أن المصنع أصبح خالياً من نفايات الإطارات، وبذلك تمكن ا من إيجاد حل بيئي لهذه الإطارات التي لا تتحلل أبداً، والتي تشكل عبئاً بيئياً، خاصة وأن محاولة التخلص منها بالطرق التقليدية، مثل الحرق يتسبب بأضرار بيئية خطيرة على الإنسان، والبيئة المحيطة.

وأوضح «تدوير» أن منتجات مصنع الخليج تتميز بجودتها العالية، ومطابقتها المواصفات العالمية، بما يتماشى مع هدفه في تحقيق المنافسة العالمية، والذي يأتي في إطار رؤية الحكومة نحو تحقيق البيئة المستدامة، مؤكدا أن منتجات المصنع المعاد تدويرها بنسبة 100% لاقت استحساناً، ورواجاً، وطلباً كبيراً من دول خارجية عدة،لافتةً إلى أن المصنع يسعى حالياً إلى توصيف المواد التي ينتجها في جميع المشاريع الحكومية في إمارة أبوظبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا