• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

وفد برلماني أوروبي يدعو إلى تنظيم انتخابات نزيهة في موريتانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2012

نواكشوط (دب أ) - دعا وفد برلماني أوربي في ختام زيارته لموريتانيا أمس الأول إلى تنظيم انتخابات نيابية وبلدية شفافة ونزيهة وحرة بأسرع وقت ممكن. وقال رئيس الوفد البرلماني بيير أنطونيو بانزيري عضو البرلمان عن التحالف التقدمي الديمقراطي والاشتراكي، في مؤتمر صحفي بنواكشوط، إن “ البرلمانيين دعوا إلى تنظيم الانتخابات النيابية والبلدية بأسرع وقت ممكن وبشكل يضمن التوافق السياسي على أن تكون حرة ونزيهة وشفافة وتنصيب اللجنة الانتخابية التي يجب أن تكون مستقلة ودائمة”.

وأوضح أن الحوار الوطني الذي أجري مؤخراً بين السلطة وأربعة أحزاب معارضة “شكل خطوة إيجابية على طريق إرساء الديمقراطية والإصلاحات”. وأعرب الوفد الأوروبي عن أمله في مواصلة الحوار حتى تتمكن أحزاب المعارضة التي قاطعته من المشاركة وصولا إلى توافق سياسي. وفي موضوع آخر، دعا الوفد الأوربي إلى وقف فوري لإطلاق النار في شمال مالي لخطورة الأوضاع الناجمة عن القتال وما يسببه من نزوح للمدنيين وآثاره السلبية على دول الجوار ومنها موريتانيا.

وحث الأوربيون أطراف الأزمة في مالي على الجلوس إلى مائدة الحوار لحل المشكلات العالقة. وأعلن الوفد الأوربي تخصيص 150 مليون يورو لكل من موريتانيا ومالي والنيجر لتعزيز الأمن ومحاربة الإرهاب والجريمة العابرة للحدود. التقى الوفد الأوروبي خلال زيارته الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز، بالإضافة للأقطاب السياسية من الأغلبية والمعارضة وبمنظمات حقوقية.