• الأربعاء 07 رمضان 1439هـ - 23 مايو 2018م

إرسال مزيد من رسائل التهديد إلى أعضاء بالكونجرس

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2012

واشنطن (رويترز) - قال مسؤول بالكونجرس الأميركي أمس الأول، إن رسائل تهديد تحتوي على مسحوق مريب وجد حتى الآن أنه غير ضار، أرسلت إلى مزيد من مكاتب المشرعين الأميركيين. وقال المسؤول تيرانس جينر في مذكرة بشأن أحدث التطورات أرسلت للعاملين، إن مكاتب عدة أخرى لأعضاء في مجلس الشيوخ تلقت رسائل التهديد التي تحتوي على المسحوق المريب.

وجاء هذا التحديث بعد مذكرة أمس الأول التي ذكرت أن عدداً من أعضاء الكونجرس، بينهم رئيس مجلس النواب جون بينر، تلقوا رسائل تهدد بهجمات بيولوجية واحتوت على مسحوق مريب أثبتت الاختبارات أنه غير ضار.

وقال جينر “بينما كانت الرسائل التي تم تلقيها وإجراء اختبارات عليها حتى الآن غير ضارة، فإنه من الواضح أن الشخص الذي يرسل هذه الرسائل هو شخص منظم ومنضبط واحتمال الحاق الأذى يبقى واقعياً إلى حد كبير”.

وفي عام 2001 أرسلت رسائل تحتوي على جرثومة الجمرة الخبيثة إلى مؤسسات إخبارية عدة ومكاتب بمجلس الشيوخ. وقتل خمسة أشخاص وأصيب 17 من هذه الرسائل في الوقت الذي كانت فيه البلاد تعانى آثار هجمات 11 سبتمبر. وقال جينر لموظفي الكونجرس، إن عليهم توخي الحذر رغم أن الاختبارات أظهرت أن المادة التي احتوتها الرسائل كانت حتى الآن غير ضارة.