• الجمعة 26 ذي القعدة 1438هـ - 18 أغسطس 2017م

مقتل 4 شرطيين و 3 انتحاريين بهجوم في باكستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2012

بيشاور، باكستان (وكالات) - أعلنت الشرطة الباكستانية أن أربعة شرطيين قتلوا عندما فجر ثلاثة انتحاريين سترات محشوة بالمتفجرات كانوا يرتدونها أمس في هجوم على مركز للشرطة في شمال غرب باكستان قرب معاقل حركة طالبان المتحالفة مع تنظيم القاعدة. وهاجم الانتحاريون الثلاثة مفوضية الشرطة بإطلاق النار عليها ثم قنابل يدوية.

وقد قتلوا شرطيين اثنين أولا قبل أن يتحصنوا داخل مبنى الشرطة لأكثر من ساعة، كما ذكر الضابط في شرطة بيشاور يامن خان .

وأضاف إنهم قاموا بعد ذلك بتفجير أنفسهم، ما أدى إلى “مقتل أربعة شرطيين وجرح أربعة آخرين”. وأكد ضابط آخر حصيلة القتلى.

وقال خان إن “المهاجمين أرادوا قتل أكبر عدد ممكن من الشرطيين لذلك اختاروا المفوضية هدفا”، موضحا أن حوالى مئتي موظف يعملون أو يقيمون فيها.

ولم تعلن أي حركة مسؤوليتها عن الهجوم لكن طريقة تنفيذه مماثلة لتلك التي يتبعها المتمردون الذين يشنون سلسلة هجمات أسفرت عن مقتل حوالى خمسة آلاف شخص حتى الآن. وكانت هذه الحركة أعلنت مع أسامة بن لادن في 2007 الحرب على إسلام آباد بسبب تحالفها مع الولايات المتحدة لمحاربة الإرهاب. ومنذ ذلك الحين أسفر أكثر من 530 هجوما شنتها عن سقوط حوالى خمسة آلاف قتيل خلال أربع سنوات ونصف السنة. وكانت سيارة مفخخة انفجرت الخميس في موقف للحافلات في ضاحية بيشاور ما أدى إلى مقتل 13 مدنيا وسقوط عدد كبير من الجرحى.

وتعتبر المناطق القبلية شمال غرب باكستان معقل حركة طالبان الباكستانية والملاذ الرئيسي لتنظيم القاعدة في العالم وقاعدة خلفية لطالبان أفغانستان.

     
 
 
الأكثر قراءة أخبار ذات صلة
الأكثر إرسالاً