• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

المتظاهرون حاولوا اقتحام القنصلية الأميركية في هراة

12 قتيلاً باحتجاجات حرق المصاحف في أفغانستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2012

كابول (وكالات) - قتل 12 شخصاً أمس في أكثر الأيام دموية حتى الآن في مظاهرات تجتاح أفغانستان احتجاجاً على حرق نسخ من المصحف الشريف في قاعدة عسكرية تابعة لحلف شمال الأطلسي، حيث ظلت قوات مكافحة الشغب والجنود على أهبة الاستعداد تحسبا للمزيد من أعمال العنف.

وحاول متظاهرون غاضبون اقتحام القنصلية الأميركية غرب أفغانستان والتوجه إلى مقر الحلف الأطلسي في كابول مع استمرار التظاهرات المعادية للولايات المتحدة لليوم الرابع على التوالي احتجاجاً على إحراق مصاحف في قاعدة أميركية في أفغانستان.

وجاء حادث إحراق المصاحف ليزيد من المشاعر المعادية للغرب التي تسود البلاد أساساً بسبب انتهاكات ترتكبها قوات الأطلسي ومن بينها ما ظهر في شريط فيديو من تبول عناصر من المارينز الأميركي على جثث أفغان.

ودعت الحكومة الأفغانية وقائد قوات حلف الأطلسي الجنرال الأميركي جون آلن، إلى الهدوء وضبط النفس في البلد الذي يشهد حرباً ضد المتمردين منذ عشر سنوات.

وعمق الحادث الذي وقع قبل أيام في قاعدة باجرام من انعدام ثقة الأفغان في قوات حلف الأطلسي التي تكافح لتوطيد الاستقرار في أفغانستان قبل انسحاب القوات القتالية الأجنبية في 2014. ونظم المئات من الأفغان مسيرة باتجاه القصر الرئاسي، بينما لوح محتجون في الجانب الآخر من العاصمة بأعلام طالبان البيضاء. ورشق المحتجون شرطة كابول بالحجارة وهم يرددون “الموت لأميركا” “يحيى الإسلام”، بينما كانت طائرات هليكوبتر عسكرية أفغانية تحلق في المنطقة.

وتمركزت عربات تابعة للشرطة على مقربة من المساجد أمس. وقالت الشرطة، إن محتجين مسلحين احتموا بالمتاجر في القسم الشرقي من المدينة حيث قتلوا أحد المتظاهرين مضيفة إنها غير متأكدة ممن يقف وراء الطلقات النارية التي قتلت متظاهراً آخر في مظاهرة أخرى في كابول. ... المزيد