• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

الظفرة إلى «المصيرية» مع بني ياس

مارين:«فارس الغربية» لعب أفضل مبارياته أمام «الصقور»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 يناير 2015

علي الزعابي (أبوظبي)

أكد إيوان مارين، مدرب الظفرة، أن فريقه قدم أفضل مبارياته هذا الموسم أمام الإمارات في المباراة التي انتهت بفوز «فارس الغربية» 3/ 2، مشيراً إلى أن اللاعبين نجحوا في امتلاك الكرة والسيطرة على اللعب طوال المباراة.

وقال: «تكتيكياً كنا الأفضل، واستحوذنا على الكرة على مدار شوطي المباراة، وكانت تحركات اللاعبين إيجابية للغاية، وأهم نقطة كانت في المباراة هي أننا تأخرنا في النتيجة مرتين ونجحنا في التعديل والتقدم أيضاً.

وعن الأخطاء المرتكبة رغم الفوز قال: »بكل تأكيد فهذه كرة القدم، وبدون أخطاء لا نستطيع التسجيل، والأخطاء واردة لدى اللاعبين، صحيح أننا ارتكبنا بعض الأخطاء، ولكننا سنعمل على توجيهها، ولا وقت الآن للحديث عن الأخطاء، فالشراسة التي أظهرها اللاعبون في أرضية الملعب والضغط المتواصل يؤكدان أن اللاعبين قادرين على تصحيح مثل هذه الأخطاء إذا ما استمروا بنفس المستوى.

واختتم مارين حديثه حول المباراة القادمة أمام بني ياس معترفاً بأهميتها كونها تعد مباراة مصيرية من أجل التأهل إلى نصف نهائي البطولة وقال: «المباراة القادمة ستكون صعبة للغاية، وستحدد هوية الفرق المتأهلة، وأتمنى أن نكون في كامل جاهزيتنا بالمباراة، وأن تخلو تشكيلة اللاعبين من أي إصابة قبل اللقاء المرتقب، وسنذهب لبني ياس من أجل الفوز لأننا لا نخاف أحداً».

من جانبه أكد باولو كاميلي، مدرب فريق الإمارات أن مباراة فريقة أمام الظفرة كانت صعبة ومشوقه، مشيراً إلى أن الفريقين بحثا عن الفوز طوال المباراة، وأن النتيجة العادلة للمباراة كانت التعادل على الأقل.

وقال: «المباراة كانت مفتوحة من الطرفين، وصنع اللاعبين العديد من الفرص طوال المباراة، سواء من الظفرة أو الإمارات، وكان هناك تكافؤ ملاحظ من الطرفين، وتلقينا ثلاثة أهداف بسبب الأخطاء الدفاعية.»

وأكمل: «حاولنا إشراك أكبر عدد من اللاعبين لتجربتهم بما أن حظوظنا تبخرت بالتأهل، وقدم البدلاء مستويات جيدة كسعود فرج، وعودة جمال إبراهيم ومحمد مال الله من الإصابة تزيد من حيوية الهجوم لدينا والحلول الكثيرة في هذا المركز، وأنا سعيد بعودتهم والمستوى الذي قدموه في المباراة».

واختتم المدرب: «كان بالإمكان أفضل مما كان، ولابد لنا من استغلال أكبر عدد من الفرص التي تتاح لنا، وصحيح أننا لعبنا بأجنبي واحد من أجل تجربة اللاعبين، ولكننا لا زلنا نعاني من غياب عصام الراقي بسبب الإصابة ولهذا أشركت عبدالله علي وهيثم في وسط الملعب من أجل سد ثغرة غياب الراقي، ومن المتوقع غيابه أيضاً عن مباراة الفجيرة القادمة في الجولة الأخيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا