• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

خلال الأسبوع الماضي

76 بلاغاً لمكتب الطوارئ والأزمات في «الغربية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2012

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية) - تلقى مكتب الطوارئ والأزمات التابع لبلدية المنطقة الغربية 76 بلاغاً عن حالات مختلفة خلال الأسبوع الماضي، بسبب العاصفة الرملية الشديدة التي هبت على جميع مدن المنطقة الغربية في مدينة زايد وغياثي وليوا والسلع وجزيرة دلما والمرفأ.

وتنوعت البلاغات التي وردت للمركز بين تجمعات رمال على الطرق الداخلية والخارجية وإزالة الآثار السلبية للعواصف الشديدة، إضافة إلى تقديم الدعم اللوجستي لفرق الدفاع المدني خلال التعامل مع الحريق الكبير الذي شب في أحد المواقع العمالية بمدينة غياثي وامتدت نيرانه لعدد من المباني والمواقع المتجاورة. كما تضمنت البلاغات أيضاً استغاثة أحد المواطنين بالمركز للبحث عن أحد الثعابين التي دخلت مسكنه الشعبي قبل أن يشكل خطورة على حياة قاطني المسكن وتم التعامل معه بواسطة متخصصين من قبل المركز.

وأوضح المهندس عتيق خميس المزروعي المدير التنفيذي لقطاع البنية التحتية ببلدية المنطقة الغربية أن الهدف الأساسي من إنشاء مكتب الطوارئ والأزمات خدمة أهالي المنطقة الغربية واستجابة لمطالبهم ورغباتهم في مواجهة الحالات الطارئة مثل العواصف الرملية والأمطار الغزيرة والحوادث المرورية.

وأكد المزروعي أن المكتب بدأ العمل به منذ شهر يونيو 2011 حيث استقبل المكتب عدداً من البلاغات الطارئة خلال العام الماضي بلغ عددها 445 بلاغاً. وحول الآليات التي يعمل بها مكتب الطوارئ والأزمات ببلدية المنطقة الغربية، أكد المزروعي أن المكتب يعمل وفقاً لآليات متعددة وهي العمل على مدى 24 ساعة لتلبية الاحتياجات والبلاغات المقدمة من قِبَل الجمهور بمختلف مدن المنطقة الغربية وهي مدينة زايد والسلع وليوا وغياثي والمرفأ ودلما والرويس، مشيراً إلى أن من الأهداف الأساسية التي أنشئ من خلالها المكتب هو مدى الحاجة إلى مواجهة المخاطر والعقبات التي تواجه الغربية. وأشار إلى أنه تم توفير خط ساخن للجمهور وهو 993 لاستقبال البلاغات الطارئة على مدار الساعة وذلك بناء على الطلبات المتزايدة من قبل الجمهور، إضافة إلى سرعة استجابة وخدمة أهالي المنطقة الغربية على أكمل وجه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا