• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«إي.أف.جي» يتصدر المرحلة الرابعة لـ«الطواف العربي للإبحار الشراعي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

انتزع فريق إي.أف.جي فوزه الثالث في سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي إي.أف.جي في المرحلة الرابعة، التي انطلقت من دبي أمس الأول باتجاه أبوظبي لمسافة 60 ميلاً بحرياً، وبالرغم من تأخره في أول دقائق من السباق، فإنه ما لبث أن تقدم بقية القوارب، وحافظ على صدارته طوال مسار السباق حتى الوصول إلى خط النهاية قبالة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت.

وانطلقت المرحلة الخامسة أمس أمام نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، وستقطع فيها القوارب مسافة 159 ميلاً بحرياً باتجاه مرسى فور سينز في الدوحة، ونظراً لطول مسافة هذه المرحلة والرياح الشمالية، التي سترافق القوارب في أغلب فترات السباق، سيتوجب على البحّارة التأقلم مع هذه التحديات ومواجهة التعب والإرهاق حتى خط النهاية، كما سيتوجب عليهم تجنب الكثير من العوائق على طول مسار السباق، مثل حقول النفط والجزر الرملية الضحلة، التي قد تلحق أضراراً بالغة بقاع القارب ويتوقع أن تصل القوارب إلى الدوحة غداً.

وتأتي النسخة الخامسة من الطواف مختلفة عن النسخ السابقة بمسارها العكسي الذي انطلق من مسقط 15 فبراير لمسافة 670 ميلاً بحرياً، وسيختتم في العاصمة البحرينية المنامة 28 فبراير.

وبالرغم من وصول فريق إي.أف.جي إلى خط النهاية أولاً، متقدماً على فريق زين الكويتي بفارق دقيقة ونصف الدقيقة، إلا أن فريق زين أثبت في هذه المرحلة أنه خصم لا يستهان به، حيث ينافس سيدني طوال مسار السباق بقيادة المخضرم سيدريك بوليني الذي أبحر سابقاً ضمن طاقم سيدني جافنييه. وعن مجريات هذه المرحلة، قال محمد المجيني أحد الأعضاء العمانيين في طاقم إي.أف.جي: «كانت بدايتنا سيئة جداً بعد صافرة الانطلاق، ولكن الخبرة التي لدينا عززت من موقفنا وتقدما على بقية القوارب، وساعدنا في ذلك المنافسة القوية، التي شهدناها من قارب زين الكويتي، حيث إننا نعمل بجهد مضاعف حين نواجه منافسة قوية من القوارب الأخرى».

واستطاع فريق زين الكويتي الحفاظ على مركزه الثاني في أغلب مسار السباق، وعمل على تقليص الفارق بينه وخصمه اللدود لمسافة أميال بسيطة فقط بفضل خبرة الربّان سيدرك بوليني، والملاح جيرالد فينيارد».

وفي المركز الثالث جاء فريق أفيردا بقيادة البحار الشاب مارسيل هريرا، فبالرغم من مخالفتهم على تجاوزهم لخط الانطلاق في البداية، استطاع الفريق اللحاق بالقوارب الأخرى بفضل العمل الجماعي، واستطاعوا بعد منتصف المسافة التقدم إلى المراكز الخمسة الأولى ثم تجاوزوا فريقي ديلفت تشالنج وفريق النهضة، وختموا السباق في المركز الثالث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا