• الأربعاء 28 محرم 1439هـ - 18 أكتوبر 2017م

طالبات «تقنية رأس الخيمة» يتدربن في أقسام المرور والدوريات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2012

هدى الطنيجي (رأس الخيمة) - استقبلت إدارة المرور والدوريات في الإدارة العامة للعمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة عدداً من طالبات كلية التقنية العليا في الإمارة وذلك للتدريب على مختلف الأقسام والإدارات.

وبدأت إدارة المرور بتقديم شرح مفصل عن الإدارة وأهم الأقسام الموجودة فيها إلى جانب التعريف بمختلف المعاملات المرورية التي سيتم تدريب الطلبة عليها خلال الفترة المحددة بـ 7 أسابيع.

وأشار المقدم أحمد النقبي مدير إدارة المرور والدوريات بالإنابة إلى أنه في كل فصل دراسي تستقبل الإدارة عددا من طلبة كلية التقنية العليا وذلك لتدريبهم على مختلف الأقسام والأفرع والعمل على إكسابهم المعرفة والمهارات العملية اللازمة في مجال عمل المرور. وذكر أنه من ضمن تلك الأقسام فرع التوعية والإعلام المروري والمباحث والضبط المروري والإسعاف والإنقاذ والهندسة المرورية والمرور والدوريات.

وأشار النقبي الى أن فترة التدريب تستمر لمدة 7 أسابيع وذلك لكي يتسنى للمتدربات التوجه إلى كافة الإدارات والأقسام للتعرف على كيفية سير العمل والتزود بمختلف المعلومات المتعلق بعمل الإدارة من خلال دمجهم في العمل الوظيفي. وذكر أن التدريب ينقسم إلى العملي والنظري من خلال تلقينهم للمعلومات من ثم دعوتهم إلى تطبيق ما تم تزويدهم به، مشيرا إلى وضع خطة واتباع الأساليب التدريبية التي تتناسب مع مستوياتهم الدراسية.

وأشار النقبي إلى أن فترة التدريب تتيح للطلاب التعرف على مختلف الأعمال والواجبات التي يقوم بها موظفو الإدارة بالتالي اكتساب الخبرة والمعرفة التي ستثمر بعد إنهاء متطلباتهم الدراسية وانخراطهم في مجال العمل. ودعا النقبي المتدربات إلى الاستفادة القصوى من الفرصة التي أتيحت لهن من خلال اختيار الجهة الراغبات في التدريب بها ، حيث يسهم ذلك في إكساب الطالب خبرات ومهارات جديدة في مختلف ميادين العمل والاستعداد التام لمواجهتها بعد التخرج من الكلية . من جهتهم، أشارت المتدربات الى أن استقبال إدارة المرور والدوريات وفتح المجال أمامهم للتدريب وخوض مجال العمل هو بمثابة الفرصة التي لابد من استغلالها والاستفادة قدر الإمكان من كل ما يتم تلقينهم وهو ما سيدفعهم بعد التخرج إلى اختيار مجال العمل والتعامل بكل أريحية مع مختلف المعاملات والمراجعين . وأشارت مروى حارب إحدى المتدربات إلى أن التدريب أتاح لهن فرصة التعامل مع بعض القضايا المرورية المتعلقة بفتح ملفات السواقة وتسديد المخالفات إلى جانب التوجه إلى مختلف الأقسام والإدارات وغيرها . وذكرت ان التواصل مع موظفين الإدارة يسهم في تزويدهن وتقديم النصح والمشورة المتعلقة بالعمل الى جانب الاستفادة من الخبرات العملية . أما نجمة حمدان فقد أكدت ان فترة 7 أسابيع لابد وأن تستغل بالشكل المطلوب من خلال التركيز على العمل واستيعاب كافة الأمور المتعلقة بإدارة المرور، مشيرة إلى أن التدريب قدم لهن فرصة التعامل مع المراجعين بمختلف أقسام الإدارة والحصول على خبرات عملية وصقل المهارات.

فاطمة محمد هي الأخرى أشارت إلى أن التدريب في إدارة المرور والدوريات جاء وفقا لاختيارها وذلك لشغفها بالتعرف على عمل الإدارة وكافة أقسامها المتعلقة بالمخالفات وملفات السواقة إلى جانب فرع التوعية والإعلام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا