• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

مطالبات بتغيير الثقافة السائدة وتقليل معدلات القبول وإيجاد برامج إرشادية

دراسة تحذر من تراجع الإقبال على القسم العلمي في خورفكان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2012

السيد حسن

طالبت دراسة علمية أجراها مكتب الشارقة التعليمي بخورفكان حول عزوف طلبة الثاني عشر عن الالتحاق بالقسم العلمي والدراسة به، بتغيير الثقافة السائدة لدى الطلبة وأولياء أمورهم بأن القسم الأدبي أسهل من القسم العلمي، والحث على إيجاد برامج إرشادية ومهنية لتوعية الطلبة والعمل على تقليل معدلات القبول بالكليات العلمية لتشجيعهم على الالتحاق بالقسم العلمي.

كما أوصت الدراسة بالعمل الجاد على تحديث وتطوير المختبرات المدرسية وتزويدها بكل الأجهزة والأدوات والمعدات، لإجراء التجارب في المختبرات، والابتعاد عن الطرق التقليدية في تدريس المواد العلمية.

وأكدت الدراسة العلمية أن هناك إقبالاً كبيراً من طلبة الثاني عشر في المدارس التابعة للمكتب التعليمي على الدراسة بالقسم الأدبي دون العلمي وبلغت تلك النسبة ما يقارب 85%، في وقت أكدت نسبة كبيرة من هؤلاء الطلاب تتجاوز الـ95% أن السبب الرئيسي للإقبال على القسم الأدبي هو واقع وآليات سوق العمل التي توفر فرص العمل سريعة لخريجي الكليات النظرية، بينما يعاني الخريجون من كليات علمية في سبيل الحصول على وظائف بعد التخرج بسرعة.

وقال الدكتور محمد صالح مصطفى منسق التخطيط والمشروعات بمكتب الشارقة التعليمي والذي أجرى الدراسة، إنه تم اختيار عينة الدراسة العلمية من بين طلبة الصفين العاشر والحادي عشر من مدارس خورفكان وكلباء ودبا الحصن، حيث تم توزيع استمارات الاستبيان عليهم.

الأدبي سهل

وأضاف مصطفى: فيما يتعلق بالمنهج الدراسي وصلته بعزوف الطلبة عن الالتحاق للدراسة بالقسم العلمي أظهرت الإحصائيات أن نسبة 83,3% من أفراد العينة أكدوا بدرجة كبيرة أن القسم الأدبي أسهل من القسم العلمي ولهذا يتجهون إليه، بينما أفاد 16,6% من أفراد ذات العينة نفس المعنى ولكن بشكل متوسط وهذا يؤكد أن هناك ثقافة داخل المجتمع تؤكد بدرجة كبيرة أن المواد العلمية جافة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا