• الأحد 02 جمادى الآخرة 1439هـ - 18 فبراير 2018م

فتح باب التنافس على مقاعد المرأة في الحوار الوطني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يناير 2013

صنعاء (الاتحاد)- أقرت لجنة الحوار الوطني في اليمن، أمس فتح باب التنافس على مقاعد القطاع النسائي في مؤتمر الحوار، المزمع إطلاقه في فبراير، تنفيذا لاتفاق المبادرة الخليجية. ويمتلك القطاع النسائي 40 مقعدا في مؤتمر الحوار الوطني البالغ قوامه 565 عضوا.

وحددت لجنة الحوار معايير خاصة للترشح لتمثيل القطاع النسائي في المؤتمر، أبرزها “عدم انتماء المرشحة إلى أي حزب سياسي أو قوى سياسية”، وأن تكون من الناشطات في قضايا المرأة والمجتمع. واشترطت اللجنة أن تكون المرشحة عضوا في منظمة نشطة أو ثبتت مشاركتها في فعاليات جماهيرية، إضافة إلى معايير عامة مطلوب توافرها في جميع أعضاء مؤتمر الحوار الوطني، كالمواطنة والأهلية القانونية الكاملة، والتحلي بدرجة عالية من الإحساس بالمسؤولية والالتزام بحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني، وأن لا تكون متهمة بانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.