• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أكد حرص «كهرباء دبي» على تلبية الاحتياجات المتزايدة من الطاقة

حمدان بن راشد يفتتح مصنع «ماي دبي» لمياه الشرب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 فبراير 2015

سامي عبدالروؤف (دبي)

سامي عبدالرؤوف (دبي) افتتح سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، رئيس هيئة كهرباء ومياه دبي، أمس، شركة ومصنع «ماي دبي» لمياه الشرب المعبأة، في منطقة اليلايس على شارع القدرة في إمارة دبي، وقام سموه وكبار الشخصيات بجولة تفقدية اطلعوا فيها على الأقسام المختلفة، واستمعوا إلى شرح واف حول العمليات التشغيلية لمصنع الشركة. وأثنى سموه، على جهود الهيئة التي تعمل على الإيفاء بالاحتياجات المتزايدة الحالية والمستقبلية من الطاقة الكهربائية والمياه وفق أعلى معايير الكفاءة والاعتمادية والجودة، وحرص الهيئة على تعزيز مكانة دبي كمثال يحتذى في أمن الطاقة وفعاليتها وكفاءتها بما يفي مناحي التنمية في الإمارة كافة. حضر الافتتاح، سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، ومعالي مطر حميد الطاير، رئيس مجلس إدارة هيئة كهرباء ومياه دبي، ومعالي سعيد الكندي، ومعالي محمد خليفة الحبتور، وسعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، وماجد حمد الشامسي، النائب الأول لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي، وحسين لوتاه، مدير عام بلدية دبي، وعيسى الميدور، مدير عام هيئة الصحة في دبي، وهلال المري، مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، وأحمد بن حميدان، مدير عام حكومة دبي الذكية، وعدد من مديري الدوائر، وعدد من أعضاء مجلس إدارة الهيئة، وعدد من الأعيان وكبار المسؤولين، بالإضافة إلى مجلس إدارة شركة ماي دبي والرئيس التنفيذي والفريق الإداري للشركة. خطط للتوسع وتعتزم شركة ومصنع «ماي دبي» لمياه الشرب المعبأة، المملوكة لهيئة كهرباء ومياه دبي، تصدير 30% من إنتاجها وهو ما يعادل 138 مليون عبوة، وذلك بداية من العام المقبل، إلى منطقة الخليج كمرحلة أولى، تليها باقي دول العالم. وتصل الطاقة الإنتاجية للشركة حالياً إلى 250 مليون عبوة سنوياً، ومن المستهدف الوصول بها إلى 460 مليون عبوة بحلول أغسطس المقبل، استعداداً لتلبية السوق المحلية، بحسب ما أعلن سعيد الطاير العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للهيئة. وتبلغ القدرة الإنتاجية الحالية لهيئة كهرباء ومياه دبي، 9656 ميجاوات من الكهرباء و470 مليون جالون مياه محلاة يومياً، فيما وصل الحمل الذروي للكهرباء 7233 ميجاوات، والطلب الذروي على المياه 316 مليون جالون مياه محلاة يومياً. معايير عالمية وأضاف الطاير، في تصريحات صحفية على هامش الافتتاح، أن شركة «ماي دبي» التي تنتج مياه محلاة، تطبق 6 مراحل في عمليات الفلترة والتحلية تشمل استخدام فلاتر المياه، وفلترة الكربون، والتعريض للأشعة فوق البنفسجية، وعمليات التناضح العكسي، والتنقية باستخدام الأوزون، موضحا أن الشركة تستهدف الاستحواذ على النسبة الأكبر من السوق وتصنف كرقم واحد محلياً وفي المنطقة الخليجية بحلول عام 2019. وقال: «لا تقتصر معايير الجودة في آلية عمل الشركة على مراحل تنقية المياه فحسب، بل تشمل عمليات إنتاج العبوات، إذ يتم الاعتماد على ماسح ضوئي متصل بالنظام الإلكتروني للشركة لكشف العبوات التي لا تطابق مستويات التعبئة، ولتلافي أي عيوب في التغليف أو الإغلاق، إذ يتم التخلص من العبوات غير المطابقة تلقائيا، كما يمتلك خط إنتاج العبوات سعة خمسة جالونات وحدة تفتيش خاصة تفحصها «أوتوماتيكيا» باستخدام الهواء المضغوط للتأكد من عدم وجود أي ثقوب، قبل بدء عملية تعقيمها وتعبئتها». وأوضح الطاير، أنه يتم تشغيل عملية الإنتاج بدءا من دخول المياه العادية إلى خطوط الإنتاج في الشركة وحتى بدء عمليات التوزيع بنظام أوتوماتيكي بالكامل لا يعتمد على وجود أي عنصر بشري، ما يقلل نسب الخطأ. وحول الميزات التنافسية التي ستحصل عليها الشركة كونها مملوكة بالكامل لهيئة حكومية أو شركة إنتاج مياه محلاة حكومية في الدولة، أكد الطاير، أنه رغم كون الشركة مملوكة للحكومة ممثلة في الهيئة، إلا أنه لا يتم التعامل معها كجهة حكومية، حيث تدار بشكل خاص، حالها حال باقي الاستثمارات الخاصة للهيئة مثل شركة الاتحاد، وشركة إمباور، ومشاريع إنشاء محطات إنتاج الطاقة التي يتم الشراكة فيها مع القطاع الخاص. وقال الطاير: «يعد مشروع شركة «ماي دبي» أحد الدعائم الرئيسية لخطط الهيئة في تنويع مصادر دخلها من خلال الاستثمار في عدد من الشركات التابعة للهيئة، حيث يستخدم مصنع الشركة أحدث التقنيات وأفضل الممارسات العالمية وأجود معايير التعقيم والنقاء في إنتاج وتحلية وتعبئة مياه الشرب». 6 % زيادة في الطلب العام على المياه بدبي أشار سعيد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، إلى أن الهيئة سجلت نمواً في الطلب العام في الإمارة على المياه عبر فرق عمل الهيئة بنسبة 6%، وزيادة أخرى في الطلب على الكهرباء والطاقة بنسبة تتراوح بين 5 إلى 6%. وأكد الطاير أن الهيئة تنتج عبر محطات تحلية المياه الخاصة بها 470 مليون جالون مياه سنوياً، تكفي بشكل كامل الاحتياج المحلي، ويبقى منها ما يتجاوز الـ 130 مليون طن، مشيراً إلى أن الإمارة لديها مخزون استراتيجي من المياه يكفي بشكل كبير سد الحاجة. أشار سعيد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، إلى أن الهيئة سجلت نمواً في الطلب العام في الإمارة على المياه عبر فرق عمل الهيئة بنسبة 6%، وزيادة أخرى في الطلب على الكهرباء والطاقة بنسبة تتراوح بين 5 إلى 6%. وأكد الطاير أن الهيئة تنتج عبر محطات تحلية المياه الخاصة بها 470 مليون جالون مياه سنوياً، تكفي بشكل كامل الاحتياج المحلي، ويبقى منها ما يتجاوز الـ 130 مليون طن، مشيراً إلى أن الإمارة لديها مخزون استراتيجي من المياه يكفي بشكل كبير سد الحاجة. إنتاج متنوع ينتج مصنع «ماي دبي» حالياً العبوات الصغيرة ومتوسطة الحجم ذات سعة 1,5 لتر، و500 مل و330 مل، إلى جانب عبوات الـ 5 جالونات، والأكواب سعة 200 مل و100 مل. وقال سعيد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي «يتميّز المصنع بإنتاجه لمياه عذبة تحتوي على نسب قليلة من الصوديوم وتركيبة متوازنة من المعادن، معبأة في عبوات ذات تصميم جذاب مما أكسب شعار ماي دبي شعبية كبيرة خلال مدة قياسية من الزمن». وتعتبر «ماي دبي» شركة مستقلة ذات مسؤولية محدودة، تمتلك هيئة كهرباء ومياه دبي ما نسبته 99% من أسهمها، ويشكل المصنع، إضافة نوعية للإمارة في صناعة مياه الشرب المعبّأة وفق أحدث التقنيات العالمية وأفضل مستويات الجودة والمعايير المطبقة محلياً وعالمياً. وقد بدأ الإنتاج التجاري للمصنع في شهر مارس من العام الماضي بعد حصوله على شهادات تقدير دولية مثل شهادة FDA وشهادة HACCP وISO 22000 وعلامة الجودة الإماراتية (EQM)، وتجري حالياً خطط توسع لزيادة الإنتاج السنوي للمصنع بنسبة 400% خلال الأعوام المقبلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا