• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

50 ألف متر مربع من الألواح الشمسية مبيعات «إنسولير الإمارات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 فبراير 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

تصل مبيعات شركة «إنسولير الإمارات» في عام 2015 إلى 50 ألف متر مربع من الألواح الشمسية الملونة والألواح الكهروضوئية، بحسب رفيق حنبلي، الشريك الإداري للشركة.

وقال في بيان صحفي أمس بمناسبة مشاركة الشركة في ‬قمة ‬هندسة ‬وتصميم ‬الواجهات بقطر: «تشهد منتجاتنا من الألواح الشمسية الملونة والمتطورة طلباً متزايداً من جميع أنحاء العالم. وقد تم تطوير الزجاج في نماذج الألواح الكهروضوئية ومجمِّعات الطاقة الحرارية الشمسية، ونتوقع نمواً هائلاً في القطاع في منطقة الخليج».

وأضاف: «يستمر قطاع الألواح الكهروضوئية بالنمو أيضاً، إذ يحقق الطلب في الأسواق النهائية مستويات نمو سريعة كل ربع سنوي تقريباً، لذا فإن عملياتنا تشهد تصاعداً مستمراً في هذا الصدد. وتعد مشاركتنا في قمة هندسة وتصميم الواجهات جزءاً من استراتيجيتنا الرامية نحو تعزيز التكنولوجيا وتوفيرها لشركائنا المحتملين في المنطقة وحول العالم. ويعتبر حجم الأعمال الإنشائية الجارية حالياً في قطر ضخماً، الأمر الذي يوفر فرص نمو غير مسبوقة».

وكان رفيق حنبلي قد أدار إحدى الندوات الحوارية في اليوم الثاني من القمة. وركزت الندوة على التوجهات المتنامية نحو دمج الألواح الشمسية المستخدمة في واجهات المباني في منطقة الشرق الأوسط.

ويتم تطوير الألواح الزجاجية الشمسية لشركة «إنسولير الإمارات»، التي تُصنَّع بتقنية «كروماتيكس»، بالتعاون مع المعهد الفيدرالي السويسري للتكنولوجيا. كما يتم تطوير الزجاج ليُستخدم في نماذج الألواح الكهروضوئية التي تستخدم الخلايا لتحويل أشعة الشمس إلى كهرباء وفي مجمِّعات الطاقة الحرارية الشمسية، ويوفر هذا الزجاج لمسة جمالية ملونة للألواح الشمسية، ما يحفظ أكثر من 90% من الكفاءة الأصلية. وشهدت أسواق الألواح الكهروضوئية على مستوى العالم نمواً سنوياً قدره 40%.

ويتم استخدام نحو 2000 لوح شمسي في مبنى واحد، وبإمكان الألواح المركبة في الأسطح والواجهات توليد أكثر من 350 كيلوواط من الكهرباء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا