• السبت 27 ذي القعدة 1438هـ - 19 أغسطس 2017م

بناء ديكور كامل للبرلمان المصري من أجل «معالي الوزيرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2012

القاهرة (الاتحاد) - تسبب انشغال البرلمان المصري بالجلسات المتتالية، وصعوبة التصوير بداخله في إقامة شركة كينج توت لنموذج للقاعة الرئيسية بمبنى البرلمان داخل ستديو الشركة ببني يوسف، من أجل تصوير عدد من المشاهد ضمن أحداث مسلسل «قضية معالي الوزيرة»، بطولة إلهام شاهين ومصطفى فهمي، وقد أشرف على بناء الديكورات مهندس الديكور عادل المغربي وصورت المخرجة رباب حسين المشاهد التي استغرقت أسبوعا كاملا، وستعتمد على أخذ مشاهد «أرشيفية» للبطلين من الداخل والخارج.

وتستعد المخرجة لاستئناف التصوير خلال أيام بعد توقفه، حداداً على ضحايا بورسعيد، حيث تصور عددا من المشاهد الخارجية في عدد من الفنادق والشوارع وأمام البرلمان ورئاسة الجمهورية وقد انتهت حتى الآن من تصوير أكثر من 85% من أحداث المسلسل، على أن تنتهي من تصوير باقي الحلقات خلال شهر على أكثر تقدير، ثم تبدأ رحلة المونتاج والمكساج النهائي للمسلسل ليكون جاهزا للعرض رمضان القادم.

مسلسل «قضية معالي الوزيرة» من تأليف محسن الجلاد وإخراج رباب حسين، ويشارك في البطولة مصطفى فهمي ويوسف شعبان وندى بسيوني ومي نور الشريف، وتدور أحداث المسلسل حول رجل أعمال ناجح ومن أجل استكمال الوجاهة الاجتماعية يقرر امتلاك السلطة مع المال فيخوض تجربة الانتخابات البرلمانية ويصبح عضوا في البرلمان ويتعرف على الوزيرة التي تلعب دورها إلهام شاهين وتنشأ بينهما قصة حب وتتصاعد الأحداث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا