• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

نتنياهو يتعهد مواصلة العمليات على الحدود مع غزة

مستوطنة جديدة واقتلاع أشجار زيتون بالضفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 مايو 2016

علاء مشهراوي، عبدالرحيم حسين (غزة، رام الله)

تخطط وزارة الحرب الإسرائيلية بالتعاون مع منظمة «أماناه» لبناء مستوطنة جديدة على الأراضي التي سلبها الاحتلال الإسرائيلي مؤخرا جنوب مدينة نابلس من أجل إرضاء المتطرفين الذين يستوطنون في بؤرة «عموناه» والتي من المقرر إخلاؤها وهدمها حتى نهاية العام الحالي.

وجاء القرار ببناء هذه المستوطنة الواقعة قرب مستوطنة «شيلو» بين مدينتي نابلس ورام الله من أجل إرضاء المعارضين لإخلاء 40 عائلة، تستوطن في بؤرة «عموناه» ونقلهم إلى المستوطنة الجديدة التي ستحتوي على 138 وحدة استيطانية، تملك منظمة «أماناه» الحق في بيع 90 وحدة منها لصالحها رغم التحقيق مع زعيم المنظمة الشهر الماضي بتهم النصب والاحتيال.

في الأثناء، جرفت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس 50 دونما من أراضي قرية كفر قدوم قرب قلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في القرية مراد شتيوي بأن قوات الاحتلال جرفت 50 دونما، واقتلعت 50 شجرة زيتون مثمرة، بحجة شق طريق أمنية، تحيط بمستوطنة «متسفي يشاي» المقامة على أراضي أهالي البلدة.

من جانبه، اعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس أن بلاده ستواصل عملياتها على الحدود مع قطاع غزة بحثا عن أنفاق لمنعها من الوصول إلى الأراضي الإسرائيلية، وذلك بعد أربعة أيام من المواجهات.

وأضاف للصحفيين في مستهل الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء إن«إسرائيل ستواصل التحرك كلما كان ذلك ضروريا لكشف ومنع تهديد الأنفاق في الجنوب». وتابع:«لا نسعى إلى التصعيد لكن لا شيء يمنعنا من القيام بما يجب حفاظا على الأمن».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا