• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

اختتام فعاليات الأسبوع الأول من برنامج التربية الأمنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 فبراير 2012

دبي (الاتحاد)- شهد اللواء طارش عيد المنصوري، مدير الإدارة العامة للموارد البشرية، اختتام فعاليات الأسبوع الأول من برنامج التربية الأمنية في دورته الثامنة، الذي تنظمه الإدارة العامة لخدمة المجتمع، بإشراف المقدم الخبير إبراهيم الدبل، وذلك في مدرسة الثاني من ديسمبر في دبي.

وأكد اللواء طارش عيد المنصوري، خلال احتفائه ومجموعة من طلبة المدارس المشمولة بالبرنامج، أن نجاح برنامج التربية الأمنية يروي قصة نجاح لتجربة أمنية مجتمعية قادتها شرطة دبي في ظل تعاون مؤسسات وهيئات حكومية وأهلية من أجل إعداد أجيال مزودة بالمعارف والمهارات الحياتية النافعة، مدربة ومؤهلة قادرة على تطوير ذاتها، خالية من الأمراض النفسية والمجتمعية، قادرة على التكيف مع ظروفها الآنية والطارئة، لديها أساسيات العمل العسكري والانضباطية.

وقال إن المتابعة والتقدير الدائم لهذا المشروع التربوي الرائد هي واجب منوط بجميع من يتبوأ مواقع المسؤولية، كنوع من الاعتراف والامتنان لهذا البرنامج والقائمين عليه من خبراء وتربويين في شرطة دبي، وفي هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، ووزارة التعليم وجميع ممثلي المؤسسات والهيئات الحكومية والأهلية في دبي التي قدمت كل الدعم للبرنامج.

وفي السياق ذاته تحدث المقدم الخبير إبراهيم الدبل حول اختتام فعاليات الأسبوع الأول من البرنامج التي شملت موضوعات تتعلق بتعزيز الهوية الوطنية والولاء الوطني والتعرف الى التراث والاعتزاز به، وغرس قيم العمل التطوعي وحب المبادرة والإبداع، وتعلم مهارات الدفاع عن النفس، وتلقي بعض التدريبات العسكرية المتعلقة باللياقة البدنية، بالإضافة إلى المشاركة بسيناريوهات لحوادث مفتعلة بالتعاون مع إدارة الدفاع المدني واكتساب مهارات الإسعافات الأولية والإطفاء.

وفي الختام قام اللواء طارش عيد المنصوري بتكريم مجموعة من القائمين على البرنامج من المشرفين والداعمين لبرامجه، وفي مقدمتهم إدارة الدفاع المدني بدبي، بلدية دبي، هيئة الطرق والمواصلات، مواصلات الإمارات، قرية التراث والغوص، هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وعدد من الإدارات العامة في شرطة دبي، وفي مقدمتها الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية والإدارة العامة للمخدرات، وعدد من أولياء أمور الطلبة.

كما وقدم الطلبة لوحات فنية من تراث الدولة شملت فقرات لليولة قدمها الطلبة فيما قدمت الطالبات فقرات تتحدث عن ابرز القيم والمهارات التي اكتسبنها من البرنامج في أسبوعه الأول، وردد الطلبة أناشيد تتغنى بحب الوطن والتقدير لعطائه والعرفان بالجميل لترابه.

وحضر حفل الاختتام المقدم الخبير الدكتور إبراهيم محمد دبل، المنسق العام لبرنامج التربية الأمنية، المقدم عبد الله الشامسي، مدير إدارة الحماية المدنية في الدفاع المدني، المقدم الدكتور أحمد محمد راشد السعدي، مساعد المنسق العام لبرنامج التربية الأمنية، وعدد من ضباط وأفراد الإدارات العامة لشرطة دبي، وأولياء أمور الطلبة وممثلي المؤسسات والهيئات الداعمة للبرنامج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا