• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

الدوري ينطلق الجمعة المقبل

«عام زايد» يزين مسابقات اتحاد الجودو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 يناير 2018

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

ينظم اتحاد المصارعة والجودو مسابقاته المحلية تحت شعار «عام زايد الخير» تجاوباً مع القيادة الرشيدة التي أعلنت 2018، عام زايد وتدشن المسابقات هذا العام دوري زايد الخير الذي ينطلق الجمعة المقبل بصالة الاتحاد الرئيسية بالمشرف، بعد أن استعدت الأندية جيداً لاستهلال المسابقة.

من جهة ثانية، يشارك المنتخب الوطني للجودو في بطولة باريس جراند سلام يومي 10 و11 فبراير المقبل، أولى بطولات الجراند سلام في أوروبا هذا العام، وأكد محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد المصارعة والجودو أن الموافقة بمشاركة المنتخب الأول في البطولة جاءت في إطار التحضير المبكر لأولمبياد طوكيو 2020.

وقال: يسبق بطولة باريس معسكر إعداد في مولدوفا، يعقبه معسكر ختامي في النمسا قبل التوجه لباريس للمشاركة في البطولة، تعقبها بطولة جراند سلام بمدينة دوسلدورف بألمانيا خلال الفترة من 23-25 فبراير المقبل، ولجنة الجودو بالاتحاد تعمل على إعداد وتجهيز أكثر من 5 لاعبين للأولمبياد القادم، حيث تعتبر كل المشاركات المقبلة ضمن التحضيرات لاستضافة بطولة جراند سلام أبوظبي التي اعتمدها الاتحاد الدولي للجودو خلال الفترة من 26- 28 أكتوبر المقبل، وفي إطار الخطة طويلة الأمد للإعداد للأولمبياد، وتعقب بطولة أبوظبي الجولة قبل الختامية لهذا الموسم الذي يختتم ببطولة جراند سلام لوساكا اليابانية.

وأضاف: الإمارات تستضيف خلال الفترة من 18 وحتى 21 يناير الحالي سيمنار الاتحاد الدولي للجودو الذي يشهد مشاركة أكثر من 200 فرد من 100 دولة بواقع شخصين من كل اتحاد، وذلك على نفقة الاتحاد الدولي ضمن 5 سمنارات في مختلف القارات.

وأكمل: اختار الاتحاد الدولي الإمارات لاستضافة مجموعة آسيا ثقة في قدرات الدولة التنظيمية، ويتم خلال المحاضرات شرح جميع التغييرات الجديدة التي طرأت على قانون اللعبة بناء على قرارات الجمعية العمومية التي انعقدت في العاصمة المجرية بودابست برئاسة ماريوس فايزر رئيس الاتحاد الدولي للجودو ويحضر المحاضرات عدد من المدربين والحكام من مختلف الاتحاد الأعضاء من مختلف دول العالم.

وأوضح محمد بن ثعلوب الدرعي أنه بدأ اتصالاته لتفعيل رسالة رئيس الاتحاد الدولي للجودو المجري ماريوس فايزر التي طلب فيها رئاسة الإمارات لصندوق الاتحاد الدولي للجودو لدعم مشاريع وتطوير اللعبة في الدول الفقيرة، تقديراً للدور الكبير الذي ظلت تقوم به الدولة على مستوى العالم في دعم الأعمال الخيرية والإنسانية، مما أكسبها سمعة كبيرة في مجال العمل الإنساني المجتمعي وللاتحاد الدولي للجودو، حيث تهتم المبادرة لدعم اللاجئين والدول التي تعاني من الفقر والإهمال وسط الشباب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا