• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

تزامناً مع احتفال الدولة غداً بيوم «الطفل»

الشيخة فاطمة: الإمارات ساعدت أطفال العالم على العيش بسلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 مارس 2018

بدرية الكسار (أبوظبي)

تحتفل دولة الإمارات غداً بيوم الطفل الإماراتي، لتجديد الالتزام بحقوق جميع الأطفال الإماراتيين والمقيمين في الدولة، حيث تعتبر الإمارات من الدول الرائدة عالمياً في مجال حماية ورعاية الطفولة، وكانت سباقة لجعل الأطفال في العالم يعيشون في أمان ورفاهية.

وكانت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، قد وجهت بأن يكون الاحتفال بيوم الطفل الإماراتي في 15 مارس من كل عام.

وقالت سموها: إن أطفال العالم لم يصلوا حتى الآن إلى المستوى اللائق بهم، فالكثير منهم يعيشون تحت خط الفقر، ويعانون مشكلات اقتصادية واجتماعية وصحية وأمنية، ويواجه الكثير منهم مصاعب كثيرة في الحياة، ولذلك قامت الدولة بجهود متعددة لمساعدة أطفال العالم على العيش بسلام، من خلال تقديم العون المادي والمعنوي لهم.

وتأكيداً لإعلان سموها، فقد اعتمد المجلس الوزاري للتنمية في اجتماعه، برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، رئيس المجلس، يوم 15 مارس من كل عام للاحتفال بـ «يوم الطفل الإماراتي»، والذي يأتي بالتزامن مع اعتماد قانون وديمة للطفل في 15 مارس 2016 للتأكيد على رؤية الدولة، وحرصها على تنشئة أجيال المستقبل، وتذليل كل الصعوبات التي تحول دون تنشئتهم التنشئة السليمة التي تؤهلهم ليكونوا أفراداً صالحين وفعالين في المجتمع، وبما يتوافق مع رؤية الإمارات 2021 والوصول لمئويتها 2071.

وتحظى الطفولة في الإمارات باهتمام ورعاية كاملتين من القيادة الرشيدة بالدولة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ،حفظه الله ، وهي من القيم التي أكدها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه ، وأصبحت متوارثة ومتأصلة في المجتمع الإماراتي ليأتي يوم الطفل الإماراتي ليؤكد هذه القيم، والدور الذي يلعبه الطفل كمرتكز أساسي يجب أن نعتمد عليه لبناء مجتمع أفضل من أجل المستقبل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا