• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

في دراسة استغرقت 5 سنوات

باحثون بجامعة الإمارات يثبتون فوائد عسل «المانوكا» لمرضى السرطان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 فبراير 2013

العين - (الاتحاد)

أكدت دراسة علمية نشرت حديثاً من قبل فريق من الباحثين البارزين في كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات العربية المتحدة أن للعسل آثاراً إيجابية في معالجة السرطان.

وقدم هذا الاكتشاف برهاناً علمياً قوياً على أن عسل "المانوكا" المستخلص من الرحيق الذي يجمعه النحل من "شجرة المانوكا" في نيوزلاندا، يثبط بفاعلية نمو أنواع مختلفة من الخلايا السرطانية تشمل سرطانات الثدي والجلد والقولون.

كما تسلط الدراسة الضوء على خاصية جديدة ومحتملة في عسل المانوكا تتمثل في تقليل الآثار الجانبية السمية المرافقة للعلاج الكيميائي لمرضى السرطان.

ترأس الفريق البحثي الأستاذ الدكتور باسل الرمادي، رئيس قسم الأحياء الدقيقة والمناعة بكلية الطب والعلوم الصحية، حيث تم نشر الدراسة التي تحمل عنوان "الحقن الوريدي لعسل المانوكا يثبط من نمو الأورام السرطانية ويحسن من علاجها في الحيوانات المخبرية عند استخدامه مع العلاج الكيميائي"، تم نشرها في مجلة PLOS ONE إحدى أهم الدوريات العلمية.

وأوضح الدكتور الرمادي "يعرف عسل المانوكا بخصائصه العلاجية كمضاد للبكتيريا والتئام الجروح منذ القدم، إلا أنه تمت دراسة آثار عسل المانوكا المحتملة على الخلايا السرطانية بشكل مفصل.

وفي هذه الدراسة، استخدم الفريق البحثي ثلاثة أنواع مختلفة من الخلايا السرطانية وتبين أن إضافة كميات قليلة تدريجياً من عسل المانوكا بنسبة 1.0% يمكنها وقف نمو الخلايا السرطانية، حيث قام الباحثون بعمل سلسلة من التجارب للكشف عن نشاط عسل المانوكا المضاد للسرطان على أساس جزيئي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا