• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:36     تعيين كازنوف رئيسا للوزراء في فرنسا خلفا لفالس     

الرئيس السوداني عمر البشير لـ «الاتحاد»:

علاقاتنا مع الإمارات متينة ومتواصلة منذ عهد زايد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 فبراير 2015

يعقوب علي

وصف فخامة الرئيس السوداني عمر البشير المواقف الإماراتية - السودانية بالمتطابقة، مشيراً إلى أن العلاقات السياسية والدبلوماسية بين البلدين تشهد تواصلاً وتنسيقاً مستمرين لخدمة الأهداف المشتركة بين الدولتين والشعبين الشقيقين. وأضاف: إن العلاقات السودانية - الإماراتية متينة وقد أسست منذ أيام المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، وتتواصل في عهد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

وأكد في حوار صحفي مع «الاتحاد» أن علاقات السودان مع جمهورية مصر ثابتة وقوية، وقال: تجمعنا بالرئيس المصري عبدالفتاح السيسي علاقات أخوية مميزة وصادقة، مشيراً إلى سعي البلدين لتعزيز مجالات التعاون على الصعيد الأمني سعياً للخروج بحلول تحفظ أمن واستقرار البلدين مع تفاقم الأعمال الإرهابية في ليبيا. وأشار إلى رفض بلاده القاطع لظهور الطابع الدولي لجماعة الإخوان المسلمين عبر ما يعرف بـ «التنظيم الدولي للإخوان المسلمين»، منوها بحق الدول في اتخاذ ما تراه مناسباً لخدمة أمنها واستقرارها بعد تنامي تأثير التنظيم الدولي للإخوان وتدخله في شؤون عدد من الدول العربية. وأكد الرئيس السوداني أن تنظيم داعش بمختلف فصائله يشكل تهديداً «مقلقاً» للمنطقة العربية وتحدياً حقيقياً يتطلب مواجهة جادة تشمل تجفيف مصادر تمويل التنظيم المالية واللوجستية.

وقال: إن الأوضاع الأمنية في المنطقة العربية دخلت في مرحلة شديدة الحرج بالنظر إلى حجم الصراعات والإشكاليات المذهبية والعرقية التي تشهدها العديد من الدول العربية دفعة واحدة، مشيراً إلى أن ملف الإرهاب يبقى الملف الأكثر تأثيراً بالنظر إلى تسارع وتيرة الأعمال الإرهابية في سوريا والعراق وليبيا ومصر.

حوار: يعقوب علي

أكد فخامة الرئيس السوداني عمر البشير متانة العلاقات التي تربط الإمارات بالسودان، مبينا أن المواقف الدبلوماسية والسياسية بين البلدين تكاد تكون متطابقة إلى حد بعيد، مشيراً إلى أن علاقته الشخصية بدولة الإمارات تعود إلى السبعينيات من القرن الماضي، وقال: لك أن تتخيل حجم العلاقة التي تربطني بدولة الإمارات من خلال خدمتي هنا في القوات المسلحة الإماراتية في السبعينيات من القرن الماضي، كما يعمل العديد من أبناء السودان في عدد من القطاعات الحيوية كالسلطات القضائية والتعليمية والثقافية، كما تربطنا بالقيادة والحكومة الإماراتية علاقات تعاون في المجالات العسكرية والسياسية.

وأشار الى أن عدداً من أبناء السودان ممن خدموا في دولة الإمارات وعادوا إلى وطنهم باتوا يسمون أبناء «قبيلة أبوظبي» وهي دلالة على مدى الترابط والأخوة التي تجمع أبناء الدولتين الشقيقتين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض