• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«إكسبو 2020» يختتم جولاته الأكاديمية للعام الدراسي الحالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 مايو 2016

دبي(الاتحاد)

اختتم «إكسبو2020 دبي» سلسة من الجولات الأكاديمية الناجحة في مختلف أنحاء الدولة، وتشكل هذه الفعالية جزءاً من مبادرات «إكسبو 2020 دبي» التي ترمي إلى تعزيز مشاركة الشباب، وتفعيل دورهم المحوري خلال رحلة الاستعداد والتحضير لمعرض إكسبو الدولي المرتقب في عام 2020.

واستضاف «إكسبو 2020 دبي» سلسلة عروض تفاعلية مصممة للعام الدراسي 2015-2016، والتي تهدف إلى إطلاع الطلبة على الفرص المتنوعة المتاحة أمامهم للمشاركة في استعدادات الدولة لاستقبال العالم تحت مظلة إكسبو في العام 2020.

ويتلخص الهدف الجوهري لهذا الحدث في إلهام الطلبة لأخذ زمام المبادرة لرسم مستقبلهم، والتأكيد على أن الابتكار والتقدم هما نتيجة تضافر جهود البشر وتبادل الأفكار بأساليب خلاقة، حيث جرى تشجيع الطلبة وحثهم علــى اكتساب مهارات عملية تتيح لهم ممارسة دور ريادي خلال رحلة الاستعداد والتحضير، وصولاً إلى العام 2020 وما بعده.

وتطرقت هذه الجولات إلى ما سيوفره «إكسبو 2020 دبي» وإرثه من تجارب ثقافية وأفكار مبتكرة وشراكات استراتيجية، وفرص عمل متنوعة من شأنها إحداث تأثير إيجابي في مستقبل الشباب في دولة الإمارات خاصة ومنطقة الشرق الأوسط عموماً.

و قالت منال البيات نائب رئيس شؤون المشاركة لدى «إكسبو 2020 دبي»: «سعدنا باستضافة مجموعة من شبابنا المتميزين، للتحاور معهم وتعريفهم بأهمية تضافر الجهود وتواصل العقول في تحقيق الإنجازات.»

وأضافت: «من هنا جاءت أهمية هذه الفعالية الجامعية، التي تشكل جزءاً أساسياً من مجموعة واسعة من البرامج التي أطلقناها، للتواصل مع الشباب وتعزيز مشاركتهم وتفعيل دورهم في رحلة الإعداد لإكسبو 2020 دبي وإرثه».

من جانبه، قال محمد عمران الشامسي، رئيس كليات التقنية العليا: «في إطار استعدادات دولة الإمارات العربية المتحدة لاستضافة حدث دولي كبير يتمثل في إكسبو 2020 دبي، يسعدنا أن يشارك طلابنا في هذا الحدث، حيث يمكنهم أن يقوموا بدور فعال في دفع عجلة التنمية والمساهمة في رفع مكانة الدولة بما لديهم من طاقات ومهارات يمكن استغلالها في نجاح إكسبو 2020 وتأسيس إرث مستدام يمتد لعقود مقبلة تستفيد منه أجيال بعد أجيال».وبالإضافة إلى سلسلة الجولات الأكاديمية، سبق ل «إكسبو 2020 دبي» أن أطلق مبادرات عديدة ترمي إلى التواصل مع الشباب بما في ذلك مبادرة «يوث كونيكت»، التي تسعى إلى إلهام الشباب بين سن 16 و25 وتشجيعهم على التخطيط لمستقبلهم المهني. كما أطلق «إكسبو 2020 دبي» مؤخراً «برنامج التدريب المهني» الذي يوفر للباحثين عن وظائف فرصة اكتساب مهارات وتعزيز قدراتهم المهنية تحت إشراف مباشر من قبل الخبراء المشاركين في مسيرة الاستعداد والتحضير لمعرض «إكسبو 2020 دبي». ويتضمن البرنامج الذي سيبدأ في أغسطس 2016، ويمتد لتسعة أشهر، ورش تدريب وتطوير مهني، حيث تم تخصيص شهرين لحلقات أكاديمية و6 أشهر لفرص التوظيف لدى «إكسبو 2020 دبي»، وشهر للمراجعة والتقييم قبل التخرّج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا