• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني        01:09    مقاتلو المعارضة في حلب يطالبون بإجلاء نحو 500 حالة طبية حرجة من شرق المدينة تحت إشراف الأمم المتحدة    

دعت إلى اتباع أنظمة وعادات سليمة

«صحة أبوظبي»: 40% من الإنفاق على الفم والأسنان بسبب التسوس وأمراض اللثة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

كشفت إحصائيات هيئة الصحة في أبوظبي، الهيئة التنظيمية لقطاع الرعاية الصحية في الإمارة، عن أن 40% من الإنفاق الصحي للفم والأسنان ترجع أسبابه لأمراض اللثة وتسوس الأسنان الأمر الذي يمكن تقليصه من خلال الاهتمام بصحة الفم والأسنان والعناية بهما.

فوفقاً لإحصائيات «الهيئة» في عام 2015، فإن 28.7% من المواطنين يعانون أمراضاً في اللثة و41٫2% يعانون تسوس الأسنان، في حين بلغت نسبة المقيمين الذين يعانون أمراض اللثة 19٫3% وحوالي 35٫9% يعانون تسوس الأسنان.

ودعت هيئة الصحة - أبوظبي المواطنين والمقيمين كافة إلى ضرورة الحفاظ على صحة الفم والأسنان، وذلك عن طريق تنظيف الأسنان مرتين لمدة دقيقتين يومياً، استخدام خيط الأسنان مرة يومياً، زيارة طبيب الأسنان مرة في السنة، الامتناع عن التدخين بأنواعه كافة، واتباع أنظمة غذائية صحية.

يأتي ذلك ضمن برنامج صحة الفم والأسنان الذي أطلقته هيئة الصحة في أبوظبي تحت شعار «فمك مرآة لصحة جسدك» بالتعاون مع كل من شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحـة» ومجلس أبوظبي للتعليم ومركز «تجميل» للأسنان التابع لمستشفى برجيل، الذي انطلقت فعالياته تزامناً مع اليوم العالمي لصحة الفم والأسنان، والتي تستمر لمدة 3 أشهر، حيث تكثف «الهيئة» من خلاله الجهود لرفع الوعي حول أهمية صحة الفم والأسنان لدى أفراد المجتمع في إمارة أبوظبي.

وقالت الدكتورة أمنيات الهاجري، مدير دائرة الصحة العامة والبحوث: «يعد تحسين الحالة الصحية للفم والأسنان بين سكان إمارة أبوظبي ضمن قائمة أولويات الصحة العامة في «الهيئة»، حيث تهدف مبادرة صحة الفم والأسنان إلى رفع الوعي لدى جميع أفراد المجتمع بطرق الوقاية من أمراض الفم والأسنان ابتداءً بغرس مفاهيم الاهتمام بصحة الفم والأسنان والوقاية من التسوس بين فئة الأطفال، وصولاً لتوعية البالغين بطرق الوقاية، وتجنب عوامل الخطر التي تؤدي للإصابة بأمراض الفم والأسنان»

وأضافت الهاجري: «إيماناً بأن الوقاية خير من العلاج، وأن لأسلوب الحياة المتبع دور أساسي في تحقيق سلامة مجتمعاتنا، تنصح هيئة الصحة - أبوظبي أفراد المجتمع بالامتناع عن التبغ بأنواعه كافة، وتناول الغذاء الصحي، وتجنب المشروبات والأغذية التي تحتوي على نسب مرتفعة من السكريات، والتي يمكنها أن تسبب ضرراً للفم والأسنان».

جدير بالذكر أن عدم الاهتمام بصحة الفم والأسنان لدى الأطفال في سن مبكرة يساهم في تطور أمراض الفم والأسنان في مراحل لاحقة من عمرهم، حيث تشير إحصائيات هيئة الصحة في أبوظبي إلى أن معدل الإصابة بتسوس الأسنان أكثر ارتفاعاً عند الأطفال بنسبة 47٫9% مقارنة بـ 35٫4% عند البالغين، في حين تزيد الإصابة بأمراض اللثة عند البالغين بنسبة 26٫9% مقارنة بـ 24% عند الأطفال.

وتعمل «الهيئة» على مدى الأشهر الثلاثة المقبلة على رفع الوعي لدى الجمهور حول أهمية صحة الفم والأسنان، من خلال مجموعة من الفعاليات والفحوص المجانية التي تقيمها للجمهور في مراكز التسوق والمؤسسات والمدارس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض