• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

إيطالياالأمطار تؤجل ديربي سامبدوريا وجنوه

فيرونا يخطف نقطة من روما بنيران صديقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 فبراير 2015

روما (وكالات)

أهدر روما فرصة جديدة للضغط على يوفنتوس في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم وسقط في فخ التعادل 1-1 مع مضيفه فيرونا أمس في المرحلة 24 من المسابقة. وفي بقية مباريات المرحلة التي أقيمت أمس، فاز لاتسيو على باليرمو 2 - 1 وميلان على تشيزينا 2 - صفر وأمبولي على كييفو 3 - صفر.

وبدا أن روما في طريقه لتحقيق الفوز على مضيفه فيرونا بعد تقدمه بهدف سجله المهاجم المخضرم فرانشيسكو توتي قائد الفريق في الدقيقة 26، لكن زميله المالي سيدو كيتا منح أصحاب الأرض هدف التعادل عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 38.

وبهذا، حرمت النيران الصديقة فريق روما من تحقيق فوزه الثاني فقط في آخر سبع مباريات، حيث كان التعادل اليوم هو الثاني على التوالي والسادس في آخر سبع مباريات خاضها الفريق في المسابقة.

وأكد الإيطالي ماسيمو ماوري لاعب يوفينتوس السابق أن فريق روما يعيش في فترة صعبة لا يحسد عليها، وقال ماوري الذي يحلل مباريات «الكالشيو» لمحطة «سكاي سبورتس» صرح حول المباراة وقال: «ما شاهدناه أمام فيرونا يؤكد الفترة الصعبة التي يمر بها روما، الفريق لم يعد قادراً على صنع الفرص أمام الخصم كما كان وهذا الوضع بلا شك خطير على مستقبل الفريق أكثر فأكثر فضلاً عن الدفاع السيء للفريق». وتابع ماوري متطرقاً للحديث عن قائد روما فرانشيسكو توتي صاحب هدف الفريق في المباراة، وقال: «توتي يثبت يوماً بعد الآخر أنه ما زال بجعبته ما يقدمه، هو ينقذ فريقه اليوم وشاهدناه يفعل ذلك مراراً في الجولات السابقة». ورفع روما رصيده إلى 48 نقطة في المركز الثاني بفارق تسع نقاط خلف يوفنتوس حامل اللقب فيما رفع فيرونا رصيده إلى 25 نقطة، علما بأنه حصد أمس أول نقطة له في آخر أربع مباريات خاضها بالمسابقة.

وعلى الاستاد الأولمبي في العاصمة روما، قلب لاتسيو تأخره بهدف نظيف إلى فوز ثمين 2 - 1 على ضيفه باليرمو ليرفع لاتسيو رصيده إلى 40 نقطة ويتقدم للمركز الرابع. وتجمد رصيد باليرمو عند 33 نقطة بعدما مني أمس بالهزيمة الثانية له في آخر ثلاث مباريات خاضها بالمسابقة. وتقدم باليرمو بهدف سجله بابلو ديبالا في الدقيقة 26 ورد لاتسيو بهدفين أحرزهما ستيفانو ماوري وأنطونيو كاندريفا في الدقيقتين 33 و78.

من جانب آخر، أدت الامطار الغزيرة إلى تأجيل مباراة الديربي بين سمبدوريا وجنوه التي كانت مقررة أمس الأول في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري، وتأخر انطلاق المباراة في بداية الأمر لمدة 15 دقيقة، ولكن تبين للحكم جيانلوكا روكي أن أرض ستاد لويجي فيراريس لا تصلح لاقامتها، فتم تأجيلها. وقررت رابطة الدوري الإيطالي لكرة القدم إقامة المباراة غداً، ويحتل جنوه المركز السادس في ترتيب المسابقة برصيد 35 نقطة، متفوقا بفارق الأهداف على جاره اللدود سامبدوريا، صاحب المركز السابع الذي يتساوى معه في نفس الرصيد. وكانت المرحلة افتتحت السبت بفوز يوفنتوس حامل اللقب والمتصدر على ضيفه أتلانتا 2 - 1. وتختتم المرحلة اليوم بلقاءي نابولي مع ساسوولو، وكالياري مع إنتر ميلان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا