• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        06:15    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا في انفجار عبوة داخل معسكر في عدن    

32 دقيقة تحجز لـ«خليلي» مقعداً مع «السماوي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 فبراير 2015

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

32 دقيقة خاضها المحترف الفلسطيني عماد خليلي مع السماوي أمام الإمارات، في الجولة السابعة عشرة من عمر دوري الخليج العربي، قدم خلالها لمحات فنية مبشرة بالخير، ورغم أنها لم تتكلل بهز شباك الصقور، وعلى من خروج فريقه خاسراً بنتيجة (3-2)، لكنها في الوقت ذاته تبقي باقية خالدة في ذهن خليلي، بعدما خطف قلوب جماهير بني ياس.

لويس جارسيا، المدير الفني للسماوي، لم يكتف بإدخال خليلي، إذ أتبعه بالأرجنيتي دينيس محاولا زيادة الضغط على مرمى الصقور، الذين اضطروا إلى التراجع بشكل حاد في الشوط الثاني، وهو ما اعترف به مديرهم الفني باولو كاميلي، عندما أشار صراحة إلى أن بني ياس كان يملك خيارات تحسين وقعه الهجومي عبر خليلي ودينيس بشكل افتقده هو في هذه المباراة على حد وصفه.

وينتظر جارسيا الكثير من خليلي الذي حل بديلاً للمحترف الكوري كيم، ذلك لأن بني ياس يضم كوكبة من الأسماء اللامعة التي ظهرت بصورة مهزوزة في العديد من مراحل المسابقة، فمنظومته الدفاعية تعاني الارتباك، وحضوره الهجومي عادة ما يُغلف بمشاهد من التخبط وإهدار الفرص السهلة، وهذا ما يثير حنق الكثير من عشاق السماوي الذين بات لسان حالهم يسأل، وماذا بعد؟

وتمثل المباريات المتبقية لبني ياس في المسابقة اختباراً حقيقياً لقدرات خليلي الذي سبق له خوض تجارب احترافية قوية في الدوري السويدي والسعودي مع نادي الشباب، وكذلك مع شنغهاي الصيني، في حين أن عدم قدرته على إحداث تغيير ملموس على حضور فريقه الهجومي يعني تبدد فرص تجديد عقده للموسم المقبل، علماً بأنه من المرجح أن يحجز موقعاً أساسياً في تشكيلة السماوي بالمباريات المقبلة قياساً بالمستوى الجيد الذي قدمه أمام الصقور.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا