• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

نجم سان جيرمان «خارج الخدمة» بسبب الإصابة

«الآزوري» يخسر جهود فيراتي في يورو 2016

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 مايو 2016

أنور إبراهيم (القاهرة)

أصبح في حكم المؤكد غياب النجم الإيطالي ماركو فيراتي لاعب خط وسط فريق باريس سان جيرمان الفرنسي عن بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو2016» التي ستقام في فرنسا خلال الفترة من 10يونيو إلى 10يوليو المقبلين، بسبب اضطراره إلى إجراء جراحة في ركبته، كما سيغيب عن مباراة بوردو في الجولة الأخيرة للدوري الفرنسي يوم 11 مايو الحالي، ومباراة أولمبيك مارسيليا في نهائي كأس فرنسا يوم21 من الشهر الجاري.

جاء ذلك في بيان أصدره النادي الباريسي، وأوضح فيه أن فيراتي سيجري جراحة يوم 16 مايو الحالي في العاصمة القطرية الدوحة، ومن المرجح أن يغيب عن الملاعب مدة لا تقل عن ثمانية أسابيع، ما يعني عدم مشاركته مع منتخب بلاده «الآزوري» في بطولة «يورو 2006».

وذكرت صحيفة «لوفيجارو» عبر موقعها أن غياب فيراتي عن منتخب إيطاليا في يورو 2016 يمثل ضربة قاصمة جديدة لهذا المنتخب الذي حرم أيضاً من جهود نجم خط دفاعه كلاوديو ماركيزيو لإصابته بالرباط الصليبي، وهذان اللاعبان تحديداً يمثلان عنصرين مهمين في التشكيلة الأساسية لمنتخب «الآزوري»، وبدونهما سيضطر «كونتي» المدير الفني للمنتخب، الذي سيرحل إلى إنجلترا بعد البطولة لتدريب فريق تشيلسي الإنجليزي، إلى الاستعانة بالنجوم المخضرمين الذين كانوا خارج حساباته مثل أندريه بيرلو (36 سنة) وتياجو موتا (33 سنة) ودانييل دي روسي (32 سنة). يذكر أن منتخب إيطاليا، الذي وصل إلى نهائي بطولة يورو 2012، لم يخسر طوال مرحلة التصفيات المؤهلة للبطولة المقبلة (7 انتصارات و3 تعادلات) في مجموعته التي تضم بلجيكا وجمهورية أيرلندا والسويد.

وكان النجم الإيطالي الشاب ماركو فيراتي قد أدلي بحديث لراديو مونت كارلو، بعد حصة تدريبية مع الفريق قبل مباراة أجاكسيو الأخيرة في الأسبوع 35، وقبل الأخير للدوري الفرنسي، تحدث فيها عن مستقبله الكروي، في الوقت الذي يسعى أكثر من فريق أوروبي كبير لضمه إلى صفوفه خلال فترة الانتقالات الصيفية القادمة ومنها ريال مدريد وبرشلونة ومانشستر سيتي وليفربول وغيرها من الأندية، لما يتمتع به من قدرات خاصة كثيرة في وسط الملعب تجعله «رمانة ميزان» لأي فريق.

وقال فيراتي: «لوكنت في حالة جيدة مثلما أنا اليوم، فإنني لا أريد تغيير فريقي لأنني لا أعرف ما الذي سأجده في أي مكان آخر، ومن المؤكد هناك أندية أخرى قوية جداً، ولكن باريس سان جيرمان أيضاً يمكنه أن يصبح كذلك، وطالما أنني ألعب لفريق كبير، وأعيش في مدينة رائعة، فإنني لا أرى سبباً وجيهاً يدفعني للرحيل».

وعلق قائلًا: «لهذا هناك إمكانية في أن أبقى هنا كل مشواري الكروي». واستعاد فيراتي ذكريات البدايات في فرنسا وقال: «عندما وصلت إلى باريس لم أكن في حالة جيدة في الأشهر الأولى، إذ كنت أري المدينة كبيرة جداً واسعة والناس فيها لديهم نوع من البرود على عكس حالنا نحن الإيطاليين، ولكن مع الوقت تأقلمت وأحببت المدينة لدرجة أنني ربما أعيش هنا حتى اعتزالي الكرة».

وأضاف: «ابني ولد هنا، وأشعر بسعادة في باريس، وأتمنى أن أحرز لقب«الشامبيونزليج »مع«بي إس جي»، فهذا هو هدفي لأننا حققنا الكثير من البطولات المحلية في فرنسا ويبقى الدور على أوروبا».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا