• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

دعا الجماهير إلى الحضور

كوزمين: أريدها مباراة «المتعة والفرح»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 مايو 2016

وليد فاروق (دبي)

تمنى الروماني أولاريو كوزمين مدرب الأهلي أن تكون مباراة اليوم أمام الشعب، احتفالية تليق بتتويج «الفرسان» بطلاً للنسخة الثامنة لدوري المحترفين، بعد الجهد الكبير الذي بذله اللاعبون في مشوار البطولة، ونجاحهم في تحقيق هدفهم، داعياً جماهير الأهلي إلى الحضور والاحتفال مع اللاعبين بهذا اللقب الغالي. وقال كوزمين: وصلنا إلى الجولة الأخيرة للدوري، لا توجد ضغوط في المباراة، وهو ما يمنحنا أريحية في اللعب، أتمنى أن تخرج المباراة بشكل احتفالي لائق، ويقدم الفريقان عرضاً يستمتع به الجميع، وأتمنى أن يحضر الجمهور ويكون قريباً من اللاعبين في هذه المناسبة، من أجل الاحتفال معهم بالدرع، خاصة أن اللاعبين بذلوا جهداً كبيراً، وضحوا كثيراً طوال هذا الموسم. كما تمنى مدرب الأهلي أن يقدم فريقه مستوى طيبا، يليق باسمه بطلاً للمسابقة، خاصة أنه تخلص من كل الضغوط التي كانت تطارده، وفي الوقت نفسه يمحو الصورة السيئة التي قدمها خلال مباراته الأخيرة أمام بني ياس، والتي انتهت بالتعادل، مشيراً إلى أن منافسه أيضاً في مباراة اليوم الشعب، تخلص من ضغوطه، ويخوض المباراة لتقديم مستوى طيب.

وأضاف: الشعب لن يكون منافساً سهلاً على الإطلاق في المباراة، بعدما تحسن مستواه كثيراً الفترة الماضية وقدم مباريات كبيرة، المهم أن نحافظ على تركيزنا، وألا يحدث ما حدث خلال مباراة بني ياس التي فقدنا فيها التركيز خلال أول 20 دقيقة، ولم نكن موجودين في أرض الملعب، واستقبلنا هدفاً شتت تركيزنا وأضاع كل ترتيباتنا للمباراة، أتمنى ألا يتكرر هذا الأمر في المباراة الاحتفالية.

وشرح كوزمين أنه حاول خلال الأيام القليلة الماضية في التدريبات التي أداها الفريق تجهيز لاعبيه لمواجهة اليوم، والتركيز على علاج الأخطاء ومحاولة استشفاء لاعبيه من الإصابات التي زادت في المباراة الأخيرة، والحفاظ على وتيرة تركيز لاعبيه، خاصة قبل خوضه كأس رئيس الدولة، وقال: إذا كان دوري الخليج العربي انتهى، فلا تزال هناك بطولة قائمة، ويهمنا المنافسة على لقبها، والحفاظ على تركيز اللاعبين والمستوى نفسه من الأداء خوض المباراة المقبلة في الكأس، وذلك لتفادي حالات التراجع التي يمكن أن تحدث لأي فريق عقب الفوز ببطولة كبيرة. ولم يهتم مدرب الأهلي بمسألة تعديل موعد إقامة المباراة وتبكيره قبل باقي مباريات الجولة الختامية، وقال: لا أهتم بتوقيت إقامة المباراة، لأن هذا الأمر ليس من اختصاصي، وكل ما يهمني هو تجهيز اللاعبين فنياً خلال التدريبات وفي الملعب، لتقديم عرض قوي والاحتفال مع الجماهير باللقب. وأعترف كوزمين أن فريقه تعرض في المباراة الأخيرة لـ «هجمة» إصابات طالت مجموعة من أبرز لاعبيه، بسبب عدم حمايتهم من قبل حكم اللقاء، منهم ماجد حسن وأحمد خليل وإسماعيل الحمادي الذي كاد أن يتعرض لكسر مجدداً في مكان إصابته القديمة التي أجرى لها عملية جراحية، هذا علاوة على غياب لاعبين آخرين بسبب الإيقاف.

وأعتبر مدرب الأهلي أن لاعبي «الفرسان» هم سر نجاحات الفريق في الموسم الحالي، و قادوه بتألق إلى نهائي دوري أبطال آسيا، وإلى نهائي كأس الخليج العربي، قبل أن يخرج الفريق بقرار إداري، والفوز بالدوري، ومن ثم لا زال المشوار أمامهم لاستكمال مسيرة الإنجازات في كأس رئيس الدولة التي تمنى أن تكون سادس بطولاته مع الأهلي، مع الاعتراف بأن مواجهة الفريقين في غضون عدة أيام ليست سهلة. وقال: اللاعبون، هم السبب الرئيس في كل النجاحات التي تحققت، لأنهم ضحوا وواجهوا ظروفاً صعبة وتحديات كبيرة متمثلة في ضغط مباريات وإصابات وغيرها وتجاوزوها جميعاً بنجاح، ليؤكدوا جدارتهم بما وصلوا إليه حالياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا