• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مصر تطالب شركات السياحة العالمية بالترويج لمزاراتها الفرعونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 فبراير 2015

الأقصر (د ب أ)

عقد وزير الآثار المصري الدكتور ممدوح الدماطى ووزير السياحة هشام زعزوع لقاء موسعاً مع وفد يمثل شركات سياحية في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والبرازيل ونيوزيلاندا، وطلب وزير السياحة من أصحاب الشركات السياحية بتلك البلدان نقل صورة ما يشاهدونه من استقرار وأمن وأمان بين معالم مصر السياحية للسياح لبلدانهم، وعدم الانسياق لما تروجه بعض وسائل الإعلام من معلومات مغلوطة عن الأوضاع الأمنية بمصر، كما طالبهم بالعمل على تسويق المزارات الفرعونية في الأقصر وأسوان والرحلات النيلية بين المدينتين لسياح بلادهم.

جاء ذلك، في أعقاب قيام الوزيرين ومحافظ الأقصر محمد بدر، والسفير البولندي بالقاهرة أمس، بافتتاح مقصورة إله الشمس «رع. حور.أختى»، التي تقع في الطابق الثالث بمعبد الملكة حتبسوت المعروف باسم معبد الدير البحري، والذي تعمل به البعثة الأثرية البولندية منذ عشرات السنين.ويأتي ذلك في إطار الاحتفال بمرور مئة عام على إقامة «بيت المتروبوليتان» بمنطقة الدير البحري التاريخية، والذي اتخذته البعثة الأثرية البولندية العاملة شرق مدينة الأقصر مقراً لها، وشارك في الاحتفال وفد يضم مجموعة من أصحاب وكالات وشركات السفر والسياحة في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والبرازيل ونيوزيلاندا، وثروت عجمي رئيس غرفة وكالات وشركات السفر والسياحة في الأقصر، وجمهور من علماء المصريات البولنديين، والأثريين المصريين.

وقال الدكتور ممدوح الدماطي: إن افتتاح المقصورة بمعبد الدير البحري، الذى شيدته الملكة حتشبسوت في حضن جبل القرنة قبل 3500 عام، يأتي في إطار السعي لافتتاح مزيد من المزارات الأثرية للسياح، وضمن خطط الحكومة لحماية الآثار المصرية وترميمها والحفاظ عليها.

وأشار إلى وجود عدد من المشروعات لترميم وافتتاح عدد من المعابد والمقابر والمعالم الأثرية في الأقصر، وفي أسوان وفى سوهاج وفى الجيزة، وفى محافظات الدلتا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا